211 قضوا أمس بينهم 42 من قوات النظام والمسلحين الموالين لها، و113 مواطناً استشهدوا في قصف لطائرات حربية على عدة مناطق بمدينة حلب وريفها وأرياف دمشق وحلب وحمص وإدلب.

4

ارتفع إلى 133 بينهم 11 مقاتلاً عدد الشهداء المدنيين الذين انضموا يوم أمس الجمعة إلى قافلة شهداء الثورة السورية.

 

ففي محافظة ريف دمشق استشهد 61 مواطناً بينهم مقاتلان اثنان من الكتائب الإسلامية استشهدوا خلال اشتباكات مع قوات النظام والمسلحين الموالين لها في الغوطتين الشرقية والغربية، و58 مواطناً بينهم 5 أطفال و4 مواطنات استشهدوا في مجزرة بمدينة دوما جراء قصفٍ لقوات النظام بصواريخ أرض – أرض وقصفٍ للطيران الحربي على مناطق في المدينة، ورجل من بلدة مسرابا استشهد إثر قصفٍ للطيران الحربي على مناطق في البلدة.

 

وفي محافظة حلب استشهد 47 مواطناً بينهم 6 مقاتلين من الفصائل المقاتلة والإسلامية خلال الاشتباكات مع قوات النظام والمسلحين الموالين لها في محيط منطقة معمل الاسمنت ومناطق أخرى بريف حلب، و7 أشخاص بينهم طفل ومواطنة استشهدوا جراء قصف جوي على مناطق بريف حلب الشمالي الشرقي، ومواطنان اثنان استشهدا جراء قصف جوي على مناطق في حي الشعار بمدينة حلب، ومواطن استشهد جراء سقوط قذائف أطلقتها الفصائل الإسلامية وجبهة النصرة (تنظيم القاعدة قي بلاد الشام) على مناطق في بلدة نبل بريف حلب الشمالي، و20 على الأقل بينهم ما لا يقل عن 10 أطفال، و4 مواطنات استشهدوا جراء قصف لطائرات حربية يعتقد أنها روسية على مناطق قرب سوق الكرتون عند دوار القمر في حي المغاير القريب من الكلاسة بمدينة حلب، و10 مواطنين بينهم 3 أطفال استشهدوا جراء قصف لطائرات حربية يعتقد أنها روسية على مناطق في حي الفردوس بمدينة الفردوس، وطفلة استشهدت جراء قصف جوي على مناطق في مدينة منبج بريف حلب الشمالي الشرقي.

 

وفي محافظة إدلب استشهد 11 مواطناً بينهم مقاتلان اثنان من الفصائل الإسلامية استشهد أحدهما خلال اشتباكات مع قوات النظام والمسلحين الموالين لها في ريف إدلب، والأخر استشهد متأثرا بجراحٍ أصيب بها خلال الاشتباكات مع قوات النظام والمسلحين الموالين لها في مطار ابو الظهور العسكري، و8 مواطنين بينهم 4 أطفال استشهدوا جراء قصفٍ للطيران الحربي على مناطق في مدينة معرة النعمان، ورجل استشهد إثر قصف الطائرات الحربية الروسية مناطق في قرية ابديتا بجبل الزاوية.

 

وفي محافظة حمص استشهد 6 مواطنين هم ناشط إعلامي جراء إصابته خلال الاشتباكات مع قوات النظام والمسلحين الموالين لها في منطقة الدوير بريف حمص الشمالي، وطفلان اثنان ورجل من مدينة تلبيسة استشهدوا جراء قصف الطائرات الحربية الروسية على مناطق في المدينة، وطفل ومواطنة استشهدا إثر قصفٍ للطائرات الحربية الروسية على مناطق في مدينة الرستن.

 

وفي محافظة درعا استشهد 4 مواطنين بينهم مقاتل من الكتائب الإسلامية استشهد خلال اشتباكات مع قوات النظام والمسلحين الموالين لها في ريف درعا، و3 رجال من مدينة درعا وبلدتي قرفا والمزيريب استشهدوا تحت التعذيب في المعتقلات الأمنية السورية.

 

وفي محافظة حماه استشهدت مواطنة ورجل جراء قصفٍ للطيران المروحي أماكن في الأراضي الزراعية الواقعة بين قرية التوتية ومنطقة قلعة المضيق بريف حماة الغربي.

 

وفي محافظة دمشق استشهد مواطنان اثنان هما رجل من حي جوبر تحت التعذيب في معتقلات جيش إسلامي في الغوطة الشرقية بريف دمشق بحسب نشطاء من المدينة، ورجل من مدينة دمشق استشهد جراء سقوط قذائف على مناطق في العاصمة.

 

كما قتل عنصر من تنظيم “الدولة الإسلامية” خلال اشتباكات مع قوات النظام والمسلحين الموالين لها في محيط مطار دير الزور العسكري

 

واستشهد 16 مقاتلاً من الكتائب المقاتلة والكتائب الاسلامية المقاتلة مجهولي  الهوية حتى اللحظة، جراء قصف للطائرات الحربية والمروحية على مناطق تواجدهم، وإثر كمائن واشتباكات مع قوات النظام والمسلحين الموالين لها واستهداف عربات وقصف على عدة مناطق.

 

و20 على الأقل من قوات الدفاع الوطني وكتائب البعث واللجان الشعبية والمسلحين الموالين للنظام من الجنسية السورية والمقيمين في سوريا، إثر اشتباكات واستهداف حواجزهم وتفجير عبوات ناسفة بآلياتهم في عدة مدن وبلدات وقرى سورية.

 

وقتل ما لا يقل عن 18 من قوات النظام إثر اشتباكات مع تنظيم “الدولة الإسلامية” وجبهة النصرة والكتائب المقاتلة والاسلامية واستهداف مراكز وحواجز وآليات ثقيلة بقذائف صاروخية وعبوات ناسفة في محافظات::

 

حلب 5 – حماة 3 –  دمشق وريفها 4 – اللاذقية 3 – حمص 3

 

ولقي ما لا يقل عن 19 مقاتلاً من تنظيم “الدولة الإسلامية” والفصائل الإسلامية من جنسيات غير سورية مصرعهم، وذلك في اشتباكات وقصف من الطائرات الحربية والمروحية وقصف على مناطق تواجدهم.

 

كما قتل 4 عناصر على الأقل من المسلحين الموالين للنظام من جنسيات عربية وأسيوية من الطائفة الشيعية، خلال اشتباكات مع جبهة النصرة والكتائب الإسلامية المقاتلة والكتائب المقاتلة.

 

كذلك وردت معلومات عن استشهاد 4 مواطنين جراء قصف الطائرات الحربية الروسية، لمناطق في بلدة الدانا بريف إدلب الشمالي.