216 قضوا أمس، بينهم 44 مواطناً مدنياً

216 قضوا أمس، بينهم 44 مواطناً مدنياً، منهم 34 مواطناً استشهدوا في قصف جوي، بينهم 8 أطفال ومواطنات.



ارتفع إلى 98 بينهم 52 مقاتلاً عدد الشهداء المدنيين الذين انضموا يوم أمس الجمعة إلى قافلة شهداء الثورة السورية.



ففي محافظة حلب استشهد 41 مواطناً بينهم 33 مقاتلاً من الكتائب الإسلامية والكتائب المقاتلة استشهدوا خلال قصف واشتباكات مع قوات النظام المسلحين الموالين لها في منطق حندرات ومدينة حلب وريفها وأطرافها، و3 مواطنين استشهدوا جراء سقوط قذائف هاون على مناطق تسيطر عليها قوات النظام في مدينة حلب، و4 مواطنين بينهم رجل وزوجته وطفلان استشهدوا جراء قصف بالبراميل المتفجرة على مناطق في قرية باشكوي، ورجل استشهد متأثراً بجراح اصيب بها جراء قصف لقوات النظام على مناطق في جب القبة بمدينة حلب.


وفي محافظة ريف دمشق استشهد 32 مواطناً بينهم 14 مقاتلاً من الكتائب الإسلامية والكتائب المقاتلة استشهدوا خلال قصف واشتباكات مع قوات النظام والمسلحين الموالين لها في حرستا وعربين والغوطة الشرقية والدخانية، ورجلان اثنان من مدينة الضمير اغتيلا على يد مسلحين مجهولين، و14 مواطناً بينهم طفلان اثنان استشهدوا جراء غارتين للطيران الحربي على مناطق في مدينة دوما، ورجل استشهد متأثراً بقصفٍ لقوات النظام على أماكن في مدينة دوما، وطفل استشهد جراء سقوط قذائف هاون على ضاحية الأسد.


وفي محافظة إدلب استشهد 9 مواطنين بينهم مقاتلان اثنان من الكتائب الإسلامية استشهدا خلال اشتباكات مع قوات النظام والمسلحين الموالين لها في ريف اللاذقية، و6 مواطنين بينهم مواطنة وطفل استشهدوا جراء قصفٍ بالبراميل المتفجرة على أماكن في بلدة سراقب، ورجل استشهد إثر قصفٍ جويٍّ على مناطق في بلدة تل عاس بريف إدلب الجنوبي.


وفي محافظة درعا استشهد 7 مواطنين بينهم مقاتلان اثنان من الكتائب المقاتلة استشهدا خلال اشتباكات مع قوات النظام والمسلحين الموالين لها في ريف القنيطرة، وطفلان شقيقان استشهدا إثر انفجار قنبلة بهما في منطقة اللجاة، و3 رجال أحدهم مدير مركز إعلامي في البلدة، استشهدوا جراء قصفٍ بالبراميل المتفجرة على مناطق في بلدة جاسم، ورجلان استشهدا جراء قصف بالبراميل المتفجرة على مناطق في مدينة إنخل.


وفي محافظة اللاذقية استشهد 3 مواطنين، جراء سقوط 3 صواريخ على مناطق في أطراف مدينة اللاذقية، بالقرب من جامعة تشرين.


وفي محافظة حماة استشهد 3 مواطنين بينهم مقاتلان اثنان من الكتائب الإسلامية والكتائب المقاتلة، استشهدوا خلال اشتباكات مع قوات النظام والمسلحين الموالين لها في ريف حماه، وطفلة استشهدت جراء إصابتها بقصف بالبراميل المتفجرة على الأراضي المحيطة ببلدة اللطامنة.


وفي محافظة دمشق استشهد مواطنان اثنان أحدهما مقاتل من الكتائب الإسلامية استشهد خلال اشتباكات مع قوات النظام والمسلحين الموالين لها في حي جوبر، والآخر رجل استشهد جراء قصفٍ لقوات النظام على مناطق في بلدة عين ترما في ريف دمشق.


وفي محافظة حمص استشهد مسعف جراء إصابته في قصفٍ بالبراميل المتفجرة على مناطق في مدينة تلبيسة.


كما تأكد مصرع 13 مقاتلاً من وحدات حماية الشعب الكردي خلال اشتباكات في وقت سابق مع تنظيم ” الدولة الإسلامية” بريف عين العرب ” كوباني”.


كما استشهد متطوع مع وحدات الحماية، كان يقوم بنقل الذخيرة بسيارته، جراء استهدافه من قبل تنظيم ” الدولة الإسلامية” في إحدى جبهات مدينة عين العرب ” كوباني”.


في حين لقي 7 عناصر على الأقل، من تنظيم ” الدولة الإسلامية” مصرعهم، على أطراف قرية قره حلنج، جراء استهدافهم من قبل وحدات حماية الشعب الكردي.


واستشهد 8 مقاتلين من الكتائب المقاتلة والكتائب الاسلامية المقاتلة مجهولي  الهوية حتى اللحظة، إثر اشتباكات مع قوات النظام والمسلحين الموالين لها واستهداف عربات وقصف على عدة مناطق وقصف بالطائرات الحربية والمروحية على مناطق تواجدهم.


و قتل 21 من قوات الدفاع الوطني واللجان الشعبية والمسلحين الموالين للنظام من الجنسية السورية، وذلك إثر اشتباكات واستهداف حواجزهم وتفجير عبوات ناسفة بآلياتهم في عدة مدن وبلدات وقرى سورية


وقتل ما لا يقل عن 29 من قوات النظام، إثر تفجيرات واشتباكات مع تنظيم الدولة الإسلامية والكتائب المقاتلة والكتائب الاسلامية وجبهة النصرة وجيش المهاجرين والأنصار واستهداف مراكز وحواجز وآليات ثقيلة بقذائف صاروخية في عدة محافظات بينهم::


دمشق وريفها 8 – حلب 13 – حمص 1 – حماه 3 – درعا 2 – اللاذقية 1 – القنيطرة 1


ولقي ما لا يقل عن 27 مقاتلاً من تنظيم الدولة الإسلامية وجبهة أنصار الدين وجبهة النصرة من جنسيات غير سورية مصرعهم، في قصف من الطائرات الحربية والمروحية وقصف على مناطق تواجدهم، واشتباكات مع قوات النظام والقوات الموالية لها، في محافظات حلب والرقة والبادية السورية.


وقتل 3 عناصر من المسلحين الموالين للنظام من جنسيات عربية وأسيوية من الطائفة الشيعية، خلال اشتباكات مع جبهة النصرة والكتائب الإسلامية المقاتلة والكتائب المقاتلة في ريف دمشق.


قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد