232 قضوا أمس، بينهم 60 مواطناً استشهدوا جراء قصف جوي

232 قضوا أمس، بينهم 60 مواطناً استشهدوا جراء قصف جوي، من ضمنهم 25 طفلاً ومواطنة.



ارتفع إلى 126 بينهم 47 مقاتلاً عدد الشهداء المدنيين الذين انضموا يوم أمس الثلاثاء إلى قافلة شهداء الثورة السورية.




ففي محافظة حمص استشهد 32 مواطناً بينهم 10 مقاتلين من الكتائب الإسلامية أحدهم قائد لواء إسلامي استشهدوا بقصف للطيران الحربي على مناطق مدينة تلبيسة، واشتباكات مع قوات النظام في ريف حمص، و20 مواطناً بينهم سيدة واثنين من أطفالها إضافة لسيدة أخرى وخمسة من أطفالها استشهدوا جراء قصف للطيران الحربي على مناطق في مدينة تلبيسة، ورجل من مدينة تدمر استشهد تحت التعذيب في المعتقلات الأمنية السورية، وطفل استشهد جراء قصف لقوات النظام على أماكن في منطقة غرناطة.


وفي محافظة ريف دمشق استشهد 31  مواطناً بينهم 7 مقاتلين من الكتائب الإسلامية استشهدوا خلال اشتباكات مع قوات النظام والمسلحين الموالين لها في الغوطة الشرقية والدخانية، و12 مواطناً بينهم طفل ومواطنة استشهدوا جراء غارتين للطيران الحربي على مدينة حمورية، و3 رجال استشهدوا جراء قصف للطيران الحربي على مناطق في مدينة دوما، و6 مواطنين بينهم طفل استشهدوا متأثرين بإصابتهم جراء قصف للطيران الحربي على مناطق في مدينة دوما، ورجل استشهد جراء إصابته برصاص قناص في مخيم الوافدين، ورجل من القلمون استشهد تحت التعذيب في المعتقلات الأمنية السورية، ورجل استشهد جراء إصابته في تفجير مجهول المصدر بمنطقة عين الفيجة بوادي بردى.


وفي محافظة حلب استشهد 22 مواطناً بينهم 6 مقاتلين من الكتائب الإسلامية والكتائب المقاتلة استشهدوا خلال اشتباكات مع قوات النظام والمسلحين الموالين لها في مدينة حلب وأطرافها وريفها، و8 مواطنين بينهم 4 مواطنات ورجل وابنه استشهدوا جراء قصف للطيران الحربي على قرية باتبو في ريف حلب الغربي، وسيدة و3 أطفال استشهدوا جراء قصف بالبراميل المتفجرة على مناطق في حي الفردوس، وطفلان اثنان استشهدا جراء قصف لقوات النظام على حي السكري، ومواطنان اثنان استشهدا جراء انفجار سيارة عند كراج سجو بالقرب من معبر باب السلامة الحدودي.


وفي محافظة حماه استشهد 13 مواطناً بينهم 9 مقاتلين من الكتائب المقاتلة والكتائب الإسلامية استشهدوا خلال اشتباكات مع قوات النظام والمسلحين الموالين لها في ريف حماه، وسيدة وطفل استشهدت إثر قصف قوات النظام على قرية تريمسة والريف الغربي، ورجلان اثنان استشهدا جراء قصف جوي على قرية حصراية.


وفي محافظة الحسكة استشهد 10 مقاتلين ومسلحين من حي غويران خلال قصف واشتباكات مع قوات النظام والمسلحين الموالين لها في الحي بمدينة الحسكة.


وفي محافظة الرقة استشهد 7 مواطنين هما رجل وطفل و 4 مواطنين آخرين استشهدا جراء قصف للطيران الحربي على مناطق في مدينة الرقة وأطرافها، ورجل عثر على جثته مقتولاً بطلق ناري وعلى جسده آثار تعذيب.


وفي محافظة دمشق استشهد 6 مواطنين بينهم 4 مقاتلين من الكتائب الإسلامية استشهدوا خلال اشتباكات مع قوات النظام والمسلحين الموالين لها في حي جوبر ومنطقة الزاهرة القديمة، ومواطنان اثنان أحدهما طفل استشهدا جراء سقوط قذائف أطلقها اتحاد إسلامي على مناطق وسط العاصمة.


وفي محافظة إدلب استشهد 4 مواطنين هم نائب قائد جبهة مقاتلة وزوجة قائد الجبهة المقاتلة وابنته استشهدوا جراء قصف للطيران الحربي على مكان تواجدهم بدير سنبل في ريف إدلب، ورجل استشهد جراء قصف للطيران الحربي على مناطق في بلدة تفتناز.


وفي محافظة دير الزور استشهد رجل من بلدة البوكمال تحت التعذيب في سجون قوات النظام، بعد اعتقاله منذ نحو 8 أشهر.



كما فارقت طفلة الحياة في منطقة المرج جراء سوء الأوضاع الصحية ونقص العلاج اللازم في الغوطة الشرقية بريف دمشق.


و 16 طفلاً فارقوا الحياة بعد تلقيحهم بلقاح مضاد للحصبة في مناطق جرجناز وسنجار وشيخ بركة وأم مويلات وصراع بريف إدلب، وعزت المصادر إلى أن الإصابات، قد تكون بسبب سوء تخزين اللقاح.


ومقاتل من جبهة النصرة ( تنظيم القاعدة في بلاد الشام) من الجنسية السورية لقي مصرعه في اشتباكات مع قوات النظام بمنطقة الزاهرة القديمة أول أمس.


كما لقي 9 مقاتلين مصرعهم بينهم 3 مقاتلين من وحدات حماية الشعب الكردي، والبقية من مقاتلي تنظيم ” الدولة الإسلامية” خلال اشتباكات بين الطرفين في ريف مدينة عين العرب ” كوباني” بحلب.


واستشهد 18 مقاتلاً من الكتائب المقاتلة والكتائب الاسلامية المقاتلة مجهولي  الهوية حتى اللحظة، إثر اشتباكات مع قوات النظام والمسلحين الموالين لها واستهداف عربات وقصف على عدة مناطق وقصف بالطائرات الحربية والمروحية على مناطق تواجدهم.


و قتل 22 من قوات الدفاع الوطني واللجان الشعبية والمسلحين الموالين للنظام من الجنسية السورية، وذلك إثر اشتباكات واستهداف حواجزهم وتفجير عبوات ناسفة بآلياتهم في عدة مدن وبلدات وقرى سورية


وقتل ما لا يقل عن 27 من قوات النظام، إثر اشتباكات مع تنظيم الدولة الإسلامية والكتائب المقاتلة والكتائب الاسلامية وجبهة النصرة وجيش المهاجرين والأنصار واستهداف مراكز وحواجز وآليات ثقيلة بقذائف صاروخية في عدة محافظات بينهم::

دمشق وريفها 8  – حلب 7  – حمص 3 – درعا 1 – حماه 7 – الرقة 1


ولقي ما لا يقل عن 25 مقاتلاً من تنظيم الدولة الإسلامية وجبهة أنصار الدين وجبهة النصرة من جنسيات غير سورية مصرعهم، في قصف من الطائرات الحربية والمروحية وقصف على مناطق تواجدهم، واشتباكات مع قوات النظام والقوات الموالية لها، في محافظات حلب والرقة والبادية السورية.


وقتل 3 عناصر من المسلحين الموالين للنظام من جنسيات عربية وأسيوية من الطائفة الشيعية، خلال اشتباكات مع جبهة النصرة والكتائب الإسلامية المقاتلة والكتائب المقاتلة في ريف دمشق وحماه.


كما قتل عنصر حزب الله اللبناني خلال اشتباكات مع الكتائب الإسلامية وجبهة النصرة ( تنظيم القاعدة في بلاد الشام) بريف دمشق.


كما وردت معلومات عن استشهاد 4 مواطنين جراء قصف للطيران الحربي على أماكن في منطقة عين زيوان بريف القنيطرة.