24 قضوا أمس بينهم 6 من عناصر قوات النظام والمسلحين الموالين لها، و9 مواطنين استشهدوا في ظروف مختلفة

28

ارتفع إلى 9 عدد الذين انضموا يوم أمس الأربعاء إلى قافلة شهداء الثورة السورية.

ففي محافظة حماة استشهد 7 مواطنين هم 6 مواطنين بينهم 3 مواطنات استشهدوا جراء الغارات من الطائرات الحربية على بلدة قسطون في سهل الغاب، بالريف الشمالي الغربي لحماة، ومواطنة من اللطامنة استشهدت جراء غارات استهدفت مناطق في بلدة النقير بريف إدلب

وفي محافظة درعا استشهد شخص جراء انفجار عبوة ناسفة على الطريق الواصل بين بلدتي الكرك الشرقي ورخم

وفي محافظة إدلب استشهد رجل في مدينة جسر الشغور، متأثراً بجراح أصيب بها، جراء القصف الذي استهدف المدينة يوم الثلاثاء

كما ارتفع إلى 224 على الأقل عدد من قتلوا من النظام وحلفائه خلال 28 يوماً من المعارك في بادية البوكمال وريف دير الزور وجنوب العاصمة دمشق، كما ارتفع إلى 86 على الأقل عدد عناصر تنظيم “الدولة الإسلامية” الذين قضوا في المعارك ذاتها، منذ انتعاش التنظيم في الـ 13 من شهر آذار / مارس الفائت

و3 من عناصر قوات النظام والمسلحين الموالين لها جراء إصابتهم في قصف واشتباكات مع تنظيم “الدولة الإسلامية” والفصائل

ولقي ما لا يقل عن 4 مقاتلين من تنظيم “الدولة الإسلامية” والفصائل من جنسيات غير سورية مصرعهم، وذلك في اشتباكات وقصف من الطائرات الحربية والمروحية وقصف على مناطق تواجدهم.