25 قتيلاً من قوات النظام والجهاديين في هجوم عنيف للأخير ضمن سهل الغاب وسط سيطرته على قريتين اثنتين

34

علم المرصد السوري لحقوق الإنسان أن المجموعات الجهادية المنضوية ضمن غرفة عمليات “وحرض المؤمنين”، تمكنت من السيطرة على قريتي المنارة والفطاطرة في سهل الغاب بشكل كامل، بعد قصف واشتباكات عنيفة مع قوات النظام التي أٌجبرت على الانسحاب بعد الهجوم العنيف للجهاديين، في حين ماتزال المعارك متواصلة بين الطرفين في محيط المنطقة تترافق مع استهدافات وقصف مكثف ومتبادل، وسط تحليق لطائرات روسية في الأجواء

ووثق المرصد السوري جراء القصف والاشتباكات العنيفة، مقتل 19 عنصراً في قوات النظام والمسلحين الموالين لها، كما قتل 6 من المجموعات الجهادية، وعدد القتلى مرشح للارتفاع لوجود جرحى بعضهم في حالات خطرة، بالإضافة لوجود معلومات عن قتلى آخرين

وكان المرصد السوري نشر في الـ 10 من شهر مايو، أن قوات النظام تمكنت من استعادة السيطرة على قرية طنجرة (المنارة)، الواقعة بسهل الغاب في ريف حماة الشمالي الغربي بشكل كامل، عقب نحو 24 ساعة من خسارتها لصالح مجموعات جهادية منضوية ضمن غرفة عمليات “وحرض المؤمنين”، عملية استعادة السيطرة جاءت بإسناد صاروخي مكثف وعنيف عبر عشرات القذائف الصاروخية وعلى عدة محاولات باءت بالفشل لتتمكن بعد منتصف الليل من استعادتها

ووثق المرصد السوري جراء القصف المكثف والاشتباكات العنيفة، مقتل 36 من قوات النظام والمسلحين الموالين لها، كما بلغ تعداد قتلى المجموعات الجهادية 19 عنصر