25 قضوا أمس بينهم 12 من عناصر قوات النظام والمسلحين الموالين لها، و3 أشخاص استشهدوا وقضوا بظروف مختلفة في عدة محافظات

29

 ارتفع إلى 5 بينهم مقاتلان اثنان عدد الذين انضموا يوم أمس الأحد إلى قافلة شهداء الثورة السورية.

 

ففي محافظة حلب استشهد 3 مواطنين هم شخصان اثنان استشهدا جراء استهداف قوات النظام سيارة في منطقة الملاح بالريف الشمالي لحلب، وعنصر من الدفاع المدني العامل في تل حديا بريف حلب الجنوبي، استشهد متأثرا بجراح أصيب بها منذ نحو 8 أيام إثر هجوم لمسلحين مجهولين على مقر عملهم في منطقة تل حديا قرب اوتستراد حلب – دمشق الدولي

 

وفي محافظة درعا قضى مقاتلان اثنان من الفصائل جراء انفجار لغم بهما في منطقة الجبيلية الواقعة في ريف درعا الغربي

 

فيما حصل المرصد السوري لحقوق الإنسان على معلومات موثوقة أفادت بمقتل 6 على الأقل من المسلحين الموالين للنظام من جنسيات سورية وغير سورية جراء انفجار غامض في الميادين بريف دير الزور

 

و5 من عناصر قوات النظام والمسلحين الموالين لها جراء إصابتهم في قصف واشتباكات مع تنظيم “الدولة الإسلامية” والفصائل

 

ولقي ما لا يقل عن 6 مقاتلين من تنظيم “الدولة الإسلامية” والفصائل من جنسيات غير سورية مصرعهم، وذلك في اشتباكات وقصف من الطائرات الحربية والمروحية وقصف على مناطق تواجدهم.