28 على الأقل استشهدوا وقضوا في الضربات الجوية قرب الحدود السورية – التركية بريف إدلب

محافظة إدلب – المرصد السوري لحقوق الإنسان:: ارتفع إلى 28 على الأقل عدد الذين استشهدوا وقضوا جراء قصف لطائرات حربية على أماكن في أطراف بلدة سرمدا ومنطقة معبر باب الهوى، على الحدود السورية – التركية، ومن بين الشهداء 6 أشخاص هم 4 أطفال وامرأة ورجل، من ضمنهم عائلة مقاتل من الجنسية الأوزبكية والمؤلفة من والده وزوجته واثنين من أطفاله، بالإضافة لـ 22 مقاتلاً من الفصائل بينهم قائد حاجز، استشهدوا جميعهم في هذه الغارات، وعدد الشهداء مرشح للارتفاع بسبب وجود جرحى في حالات خطرة.