3 أشخاص قضوا وقتلوا واستشهدوا أمس بظروف مختلفة وفي مناطق سورية عدة

وثق المرصد السوري لحقوق الإنسان، مقتل واستشهاد 3 أشخاص بظروف متخلفة وفي مناطق سورية عدة خلال يوم أمس، توزعوا على النحو التالي:

مواطن من أبناء قرية غريبة الغربية بريف محافظة دير الزور، تحت التعذيب في سجون النظام، بعد اعتقاله منذٌ نحو 4 أشهر من حاجز “البانوراما” في مدينة دير الزور.

و رئيس قسم الانضباط بـ “الشرطة العسكرية” التابعة لتركيا، متأثرًا بجراحه التي أصيب بها يوم أمس، جراء الانفجار الذي استهدف سيارة عسكرية في مدينة إعزاز شمالي حلب.

و عنصر في الفصائل المحلية التابعة للأمن العسكري برصاص مسلحون مجهولين، على الطريق الواصل بين بلدتي أم ولد والمسيفرة في الريف الشرقي من محافظة درعا.

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد