3 تفجيرات تستهدف قوات النظام في إدلب وقرب سهل الغاب

فجرت جبهة النصرة (تنظيم القاعدة في بلاد الشام) عربتين مفخختين في الحواجز المحيطة بمعسكر القرميد جنوب مدينة إدلب، تزامناً مع اشتباكات عنيفة بين جبهة النصرة وحركة أحرار الشام الإسلامية وتنظيم جند الأقصى وفصائل إسلامية أخرى من طرف، وقوات النظام والمسلحين الموالين لها من طرف آخر، وسط تقدم للنصرة والفصائل الأخرى في المنطقة وسيطرتها على نقاط وحواجز لقوات النظام فيها، ومعلومات مؤكدة عن خسائر بشرية في صفوف الأخير وفي صفوف المقاتلين، كما تدور اشتباكات بين قوات النظام والمسلحين الموالين لها من جهة، ومقاتلي جبهة النصرة (تنظيم القاعدة في بلاد الشام) والفصائل المقاتلة والإسلامية من جهة اخرى، في محيط حواجز وتمركزات لقوات النظام قرب مدينة جسر الشغور بالتزامن مع استهداف المقاتلين لحواجز وتمركزات لقوات النظام والمسلحين الموالين لها ومناطق في مدينة جسر الشغور ومحيطها بالصواريخ والقذائف، وانباء عن خسائر بشرية جراء القذائف، بينما فجر مقاتلون عربة مفخخة على حاجز لقوات النظام في منطقة السرمانية قرب سهل الغاب، الذي يشهد اشتباكات عنيفة بين فصائل مقاتلة وإسلامية من جهة، وقوات النظام والمسلحين الموالين لها من جهة أخرى، بينما استهدفت الكتائب الإسلامية بعدة قذائف تمركزات لقوات النظام في قرية القاهرة بالريف الغربي لحماه، دون معلومات عن خسائر بشرية.