30 قتيلا في سوريا بينهم 15 في قصف بـ”البراميل المتفجرة”

قتل 30 شخصا في مناطق متفرقة من سوريا، اليوم، بينهم 15 مدنيا في قصف جوي بالبراميل المتفجرة والصواريخ على مناطق في ريف حلب شمال البلاد، وفق ما أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان.

وقال المرصد: إن 15 شخصا قضوا في قصف جوي بالبراميل المتفجرة والصواريخ على مناطق في الجزماتي والميسر والنيرب بريف حلب.

كذلك قتل مقاتل معارض خلال اشتباكات مع القوات النظامية في قرية عزيزة في ريف حلب، فضلا عن سقوط عدد من الجرحى. كما قتلت طفلة جراء إصابتها في سقوط قذائف الهاون على مناطق في مدينة منبج، بحسب المرصد.

وفي محافظة دير الزور، أشار المرصد إلى سقوط ثمانية قتلى في غارة للطيران الحربي على مناطق في مدينة الميادين، موضحا أن العدد مرشح للارتفاع بسبب وجود بعض الجرحى في حالات خطرة.

وفي محافظة إدلب، قتل رجل جراء قصف شنته القوات النظامية على مناطق في بلدة سرمين وفي محافظة حمص، أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان، عن مقتل3 أشخاص جراء سقوط قذائف على مناطق في حي الغوطة بمدينة حمص.

وأشار المرصد، إلى مقتل شخص في مدينة الحارة بمحافظة درعا، تحت التعذيب، بعد اعتقال القوات النظامية له.

ويأتي ذلك قبل ثلاثة أيام من الموعد المقرر لانطلاق أعمال مؤتمر “جنيف-2” للسلام في سوريا والمزمع عقده اعتبارا من الأربعاء في سويسرا.

مصر اليوم