المرصد السوري لحقوق الانسان

31 قضوا أمس بينهم 7 من قوات النظام والمسلحين الموالين لها، و24 استشهدوا وقضوا وقتلوا في ظروف مختلفة بعدة مناطق سورية.

ففي محافظة حلب استشهد 4 مواطنين، هم 3 مواطنين بينهم مواطنة وطفل جراء سقوط قذائف أطلقتها الفصائل على حي الزبدية بمدينة حلب الخاضعة لسيطرة قوات النظام، ورجل جراء إصابته برصاص قناصات الفصائل في حي الخالدية الخاضع لسيطرة قوات النظام بمدينة حلب.

وفي محافظة إدلب استشهد طفلان اثنان من عائلة واحدة جراء غارات جوية نفذتها طائرات النظام الحربية على قرية كفرزيبا غرب مدينة أريحا بريف إدلب الجنوبي.

وفي محافظة دير الزور استشهد مواطنان اثنان جراء انفجار لغم أرضي من مخلفات الحرب في قرية الجيعة بريف دير الزور الغربي.

أيضاً وثق المرصد السوري مفارقة 12 طفل جديد الحياة في مخيم الهول نتيجة سوء الأحوال الصحية والمعيشية، ونقص الأدوية والأغذية، والنقص الحاد في الرعاية الطبية، بفعل تقاعس المنظمات الدولية.

كما علم المرصد السوري أن طائرة لا تزال مجهولة استهدفت بعد منتصف ليل الثلاثاء – الأربعاء موقعاً لقوات النظام والمليشيات الموالية لها في الفوج 54 بمنطقة الراشدية في ريف مدينة القامشلي ضمن محافظة الحسكة والتي تسيطر على غالبيتها قوات سوريا الديمقراطية، الأمر الذي تسبب بمقتل عنصر من المليشيات السورية الموالية للنظام.

فيما أقدم مسلحون يرجح أنهم من “المقاومة الشعبية” على اغتيال عنصرين من المخابرات الجوية التابعة للنظام السوري بالقرب من مقبرة برق جنوب بلدة تسيل بريف درعا الغربي بعد استهدافهما بأعيرة نارية.

بينما علم المرصد السوري أن مسلحين مجهولين أقدموا على اغتيال رئيس بلدية بلدة جلين بريف درعا الغربي جراء اطلاق النار عليه بشكل مباشر. 

 
كذلك لقي 3 مقاتل من المجموعات الجهادية مصرعه جراء قصف جوي وبري واشتباكات مع قوات النظام في محور كبانة بريف اللاذقية الشمالي.

في حين قتل 4 من قوات النظام والمليشيات الموالية لها جراء استهدافات واشتباكات مع المجموعات الجهادية في محور كبانة بجبل الأكراد.

لتبقى على اطلاع باخر الاخبار يرجى تفعيل الاشعارات

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول