34 شهيداً بينهم 19 طفلاً ومواطنة في قصف لطائرات النظام الحربية والمروحية على ريفي إدلب ودرعا

محافظة إدلب – المرصد السوري لحقوق الإنسان:: ارتفع إلى 24 على الأقل عدد الشهداء الذين قضوا جراء قصف للطيران المروحي والحربي على مناطق في مدينة إدلب وبلدة سراقب، حيث استشهد 11 رجلاً على الأقل جراء قصف للطيران الحربي على مناطق في مدينة إدلب، فيما استشهد 12 مواطناً بينهم طفلان اثنان و7 مواطنات جراء قصف للطيران المروحي بالبراميل المتفجرة على مبنى كان يتخذ المواطنون من قبوه ملجئً، ومواطنة استشهدت جراء قصف جوي على كورين، في حين قصف الطيران المروحي ببرميلين متفجرين مناطق في قرية كفرنجد، ولم ترد أنباء عن خسائر بشرية، كما قصف طائرات النظام الحربية مناطق في محيط مطار أبو الضهور العسكري، والمحاصر من قبل جبهة النصرة (تنظيم القاعدة في بلاد الشام) والفصائل الإسلامية منذ أكثر من عامين، في حين نفذ الطيران الحربي 3 غارات، استهدفت اثنتان منها مناطق في قرية فليون، واستهدفت الأخيرة أماكن في قرية نحليا، بينما تعرضت مناطق في بلدة كورين لقصف من الطيران الحربي، دون معلومات عن خسائر بشرية، كما سقطت عدة قذائف أطلقتها الفصائل المقاتلة والإسلامية على مناطق في مدينة أريحا، ولم ترد معلومات عن خسائر بشرية، عقبها فتح قوات النظام نيرانها على مناطق في محيط المدينة، أيضاً فتح الطيران الحربي نيران رشاشاته الثقيلة على مناطق في بلدة الدانا، بينما وردت معلومات عن إصابة شخص بجراح، جراء تجدد القصف ببرميل متفجر على منطقة في بلدة سراقب.

محافظة درعا – المرصد السوري لحقوق الإنسان:: ارتفع إلى 10 على الأقل عدد الشهداء الذين قضوا جراء قصف لطائرات النظام المروحية على مناطق في محافظة درعا اليوم، هم 7 أطفال استشهدوا جراء قصف للطيران المروحي بالبراميل المتفجرة على مناطق في بلدة الكرك الشرقي، ورجل استشهد جراء قصف بالبراميل المتفجرة من قبل الطيران المروحي على مناطق في قرية أم ولد، وسيدة وطفلتها استشهدتا جراء قصف جوي بالبراميل المتفجرة على مناطق في بلدة صيدا بريف درعا، كما قصف الطيران المروحي بالبراميل المتفجرة مناطق في قرية أم العوسج دون معلومات عن خسائر بشرية، كذلك فتحت قوات النظام نيران رشاشاتها الثقيلة على مناطق في محيط بلدة عتمان، دون معلومات عن خسائر بشرية.