34 غار ة جوية على وادي الضيف وحركة أحرار الشام وجبهة النصرة وجند الأقصى يسيطرون على قرية بسيدا وقوات النظام تتوارى في معر حطاط وتعتزم الانسحاب نحو أبو دالي

 محافظة إدلب – المرصد السوري لحقوق الإنسان:: علم المرصد السوري لحقوق الإنسان من مصادر موثوقة، أن جبهة النصرة (تنظيم القاعدة في بلاد الشام) وحركة أحرار الشام الإسلامية وتنظيم جند الأقصى سيطروا على قرية بسيدا بشكل كامل، عقب اشتباكات مع قوات النظام التي انسحبت باتجاه قرية معرحطاط، حيث قامت جبهة النصرة بنصب حواجز في محيط قرية معرحطاط، منعاً لأي جهة من التسلل وتهريب قوات النظام التي توارت في مزارع الزيتون والمغاوِر الموجودة في القرية ومحيطها إلى خارج قرية معرحطاط، فيما علم المرصد أن مكالمة التقطت على أجهزة اللاسلكي بين قوات النظام، تعتزم فيها الانسحاب نحو قرية أبو دالي بريف إدلب الجنوبي الشرقي، كذلك فقد ارتفع إلى 34 على الأقل عدد الغارات التي نفذتها طائرات النظام الحربية والمروحية على أماكن في منطقة وادي الضيف، بينها 25 غارة للطيران الحربي و9 براميل ألقتها الطائرات المروحية على المنطقة، ولم ترد معلومات عن الخسائر البشرية إلى الآن.