34 مواطناً مدنياً في مجزرة الحاويات المتفجرة بمدينة الباب ففي ريف حلب الشمالي الشرقي

محافظة حلب – المرصد السوري لحقوق الإنسان:: ارتفع إلى 34 بينهم 3 أطفال و3 مواطنات عدد الشهداء المدنيين الذين قضوا في المجزرة التي نفذتها طائرات النظام المروحية، جراء قصف لمناطق في مدينة الباب بريف حلب الشمالي الشرقي، بالحاويات المتفجرة، كما أسفر القصف عن جرح العشرات، حيث لا يزال عدد الشهداء مرشحاً للارتفاع بسبب وجود بعض الجرحى لا يزالون في حالات خطرة، حيث لا يوجد أي عنصر من التنظيم في الصف الذي استهدف المدينة، أيضاً سقطت عدة قذائف على مناطق سيطرة قوات النظام في حي الخالدية بمدينة حلب، ما أدى لسقوط عدد من الجرحى، ومعلومات مؤكدة عن شهيدين على الأقل، كما سقطت قذيفة على منطقة قرب دوار باب السلام في حلب الجديدة، دون أنباء عن خسائر بشرية، بينما قصفت قوات النظام مناطق سيطرة مقاتلي الفصائل في حي الراشدين، في حين قصف الطيران الحربي مناطق في بلدة حريتان ما أدى لاستشهاد مواطن على الأقل وسقوط نحو 10 جرحى آخرين، وعدد الشهداء مرشح للارتفاع بسبب وجود جرحى في حالات خطرة، كما قصف الطيران المروحي ببرميل متفجر منطقة مقبرة كرز دادا في حي الشعار، ما أدى لإصابة مواطن بجراح، فيما قصف الطيران الحربي مناطق في بلدة عندان بريف حلب الشمالي ما أدى لإصابة مواطنين بجراح، كذلك قصفت طائرات حربية يعتقد أنها تابعة للتحالف الدولي على أماكن في منطقة الطوقلي وقرية غزل وبالقرب من منطقة المداجن القريبة من بلدة دابق التي يسيطر عليها تنظيم “الدولة الإسلامية”، بريف حلب الشمالي، ولم ترد معلومات عن إصابات، كما قصف الطيران المروحي ببرميلين متفجرين مناطق سيطرة المقاتلين في أطراف حي جمعية الزهراء.