35 قتيلاً في هجوم لداعش في محيط مطار عسكري تابع للنظام السوري في السويداء

40

شن تنظيم داعش هجوما في محيط مطار خلخلة العسكري الرئيس في محافظة السويداء في جنوب سوريا ضد قوات النظام وادت المعارك العنيفة  لقتل 35 فردا من الطرفين  ، وفق ما ذكر المرصد السوري لحقوق الانسان. واكدت وكالة انباء النظام  الرسمية وقوع الهجوم، واوردت ان وحدات  من قوات النظام أحبطت محاولات تنظيم داعش التسلل باتجاه قريتي ظلفع وابو حارات بريف السويداء الشمالي وأوقعت العشرات منهم بين قتيل وجريح “.
              
وقال مدير المرصد رامي عبد الرحمن اليوم السبت حصل هجوم امس الجمعة في محيط مطار خلخلة في ريف السويداء، مضيفا ان قوات النظام تمكنت من صد الهجوم.
              
وقتل في الهجوم والمعارك التي تركزت في منطقة تل ظلفع ومحيطها شرق مطار خلخلة العسكري، عشرون فردا من قوات النظام والمسلحين الموالين لها و15 مقاتلا من المهاجمين.              

واشارت وكالة انباء النظام ان مناطق في ريف السويداء الشمالي والشمالي الشرقي الممتد مع البادية غالبا ما تتعرض لعمليات تسلل من تنظيم داعش .
              
وهذه ليست المرة الاولى التي تتعرض فيها هذه المنطقة لهجوم.
              
ويقع المطار قرب طريق رئيسي يربط دمشق ومدينة السويداء الواقعتين تحت سيطرة قوات النظام. وتقع منطقة تل ظلفع على مقربة من حدود محافظة دمشق. وتضم محافظة السويداء عددا كبيرا من الدروز
              
في 25 آذار/مارس، استولى مقاتلو المعارضة و جبهة النصرة على مدينة بصرى الشام في محافظة درعا ، وهي قريبة من الحدود الاردنية وتقع على الخط نفسه الذي يمر بخلخلة ومدينة السويداء.

المصدر: الان