4 قتلى بينهم طفل حصيلة القصف البري التركي على قرية بريف “عاصمة الإدارة الذاتية”

 

محافظة الرقة: وثق المرصد السوري لحقوق الإنسان، ارتفاع حصيلة الخسائر البشرية على خلفية القصف التركي على ريف عين عيسى، شمالي الرقة، حيث ارتفع إلى 4 تعداد الأشخاص الذين قتلوا بالقذائف الصاروخية التركية أثناء عملهم بحفر الأنفاق لصالح قوات سوريا الديقمراطية في قرية دبس الواقعة بريف عين عيسى “عاصمة الإدارة الذاتية”، ومن بين القتلى طفل دون سن الـ 18، كما تسبب القصف بسقوط جرحى بجراح متفاوتة.
المرصد السوري رصد قبل قليل، قصفاً صاروخياً نفذته القوات التركية فجر اليوم الجمعة، على مناطق في قرية دبس الواقعة بريف بلدة عين عيسى ضمن مناطق نفوذ قوات سوريا الديمقراطية بريف الرقة الشمالي، الأمر الذي أدى لسقوط خسائر بشرية، حيث تسبب القصف بمقتل شخصين اثنين وإصابة 3 آخرين بجراح، ووفقاً لمعلومات المرصد السوري، فإن القيتلين هما عمال يعملون في حفر الأنفاق لصالح قسد في المنطقة.
المرصد السوري أشار يوم أمس الأول، إلى إصابة رجل مدني بجراح، جراء تعرضه لطلق ناري من سلاح قناص مصدره القوات التركية، وذلك أثناء تواجده في قرية هوشان بريف عين عيسى الغربي، بريف الرقة الشمالي، جرى نقل الرجل إلى المشفى على الفور، كما قصفت القوات التركية قرية الخالدية بريف عين عيسى، شمالي الرقة، ما أدى لإصابة شخص بجراح.

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد