40 ألف قتيل و170 ألف نازح في 2012م

دمشق / كشف المرصد السوري لحقوق الإنسان عن أن حوالي أربعين ألف شخص قتلوا في أعمال عنف في سوريا خلال عام 2012م، غالبيتهم من المدنيين، ما يشكل نسبة 90 % تقريبا من ضحايا النزاع المستمر منذ 21 شهرا. 

وقال مدير المرصد، رامي عبد الرحمن، إن عدد الضحايا الذين سقطوا منذ بدء النزاع في منتصف مارس 2011م، يتجاوز 45 ألف شهيد.

ويتجاوز عدد النازحين من سوريا إلى لبنان، المسجلين لدى مفوضية الأمم المتحدة لشؤون اللاجئين في لبنان 637 ر 170 نازحا حتى نهاية الأسبوع الماضي.

وأكد البيان الأسبوعي الذي نشرته المفوضية في بيروت أمس، أنه تم ولادة أكثر من 550 طفلا سوريا في لبنان منذ بداية الأزمة السورية حيث أن العديد من الأمهات كن قد فررن من سوريا وهن حوامل فاضطررن إلى الولادة على الأراضي اللبنانية .

وقال البيان، إن 13000 فلسطيني لجأوا إلى لبنان من سوريا، منذ بدء الثورة السورية بمن فيهم 3000 فلسطيني فروا مؤخرا نتيجة أعمال العنف التي شهدها مخيم اليرموك، قرب العاصمة السورية دمشق .

وأكد البيان، أن المفوضية تتعاون مع وكالة الأمم المتحدة لغوث وتشغيل اللاجئين “الأونروا” لتلبية حاجات سائر السكان الفارين من سوريا وتتولى “الأونروا” القيادة في تقديم المساعدة إلى اللاجئين الفلسطينيين.

باب

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد