44 قتيل في غارات لطائرات الأسد في جنوب سوريا

44

في اطار المتابعة الاخبارية لابرز الاخبار على الساحة السورية وضمن التطورات الميدانية الاخيرة الحاصلة في عموم البلاد والاشتباكات المستمرة بشكل كبير حيث قتل 44 شخصا الاثنين في غارات نفذتها طائرات حربية لقوات النظام السوري او طائرات مروحية استخدمت براميل متفجرة، في مناطق درعا (جنوب) وريف دمشق وادلب (شمال غرب)، بحسب ما ذكر المرصد السوري لحقوق الانسان.

من جهة ثانية، افاد المرصد عن مزيد من التقدم يحرزه المقاتلون الاكراد بدعم من فصائل مقاتلة في المعارضة السورية الى جنوب وشرق وغرب مدينة عين العرب (كوباني) التي كانوا استعادوا السيطرة عليها في 26 كانون الثاني/يناير.

وقال المرصد في بريد الكتروني “استشهد 16 مواطنا على الأقل وأصيب ما لا يقل عن 25 آخرين بجروح، إثر تنفيذ طائرات النظام الحربية غارات على مناطق في بلدة جاسم في ريف درعا”.

كما افاد المرصد عن قصف الطيران الحربي مدينة انخل وبلدة سملين، وإلقاء طائرات مروحية براميل متفجرة على مدينة درعا وقرية الدلي في المحافظة نفسها.

وتأتي هذه الغارات في وقت تستمر العمليات العسكرية عنيفة في عدد من مناطق محافظة درعا منذ اشهر نتيجة هجوم بدأه مقاتلو المعارضة وحققوا خلاله تقدما ملموسا على الارض في عدد من مناطق الجنوب.

وقال مدير المرصد السوري رامي عبد الرحمن لوكالة فرانس برس “كالعادة، يقوم النظام بقصف مناطق مأهولة لدفع السكان المؤيدين للمقاتلين الى الانقلاب عليهم”.

واوضح ان “مقاتلي المعارضة يتقدمون ببطء لكن بثبات في محافظة درعا، واصبح الريف الغربي للمحافظة حيث توجد بلدة جاسم، بغالبيته خارج سيطرة القوات الحكومية” اشار الى ان مقاتلي المعارضة يحصلون على الامدادات عبر خط مفتوح على الاردن المجاور.

 

المصدر : الوطن نيوز