5 شهداء في غارات وانفجارات بريف حلب الشمالي واشتباكات بشرق المدينة وريفها الجنوبي الشرقي

محافظة حلب – المرصد السوري لحقوق الإنسان:: تم توثيق استشهاد مقاتلة في وحدات حماية الشعب الكردي، جراء إصابتها في اشتباكات سابقة مع تنظيم “الدولة الإسلامية” بمحيط سد تشرين على نهر الفرات بريف حلب الشمالي الشرقي، في حين تدور اشتباكات بين قوات النظام والمسلحين الموالين لها من طرف، وتنظيم “الدولة الإسلامية” من طرف آخر في قرية عين الجب بالقرب من مطار النيرب العسكري شرق حلب، ومعلومات عن تقدم للتنظيم في القرية، فيما تمكنت الفصائل الإسلامية والمقاتلة من معاودة التقدم في منطقة بلوزية بالريف الجنوبي الشرقي لمدينة حلب، جراء استمرار الاشتباكات مع قوات النظام والمسلحين الموالين لها، ومعلومات أولية عن استعادة نقاط في الريف، أيضاً نفذت طائرات حربية المزيد من الغارات على مناطق في مدينة الباب بريف حلب الشمالي الشرقي والتي يسيطر عليها تنظيم “الدولة الإسلامية”، فيما تدور اشتباكات بين قوات النظام والمسلحين الموالين لها من جنسيات عربية وآسيوية من جهة، وجبهة النصرة (تنظيم القاعدة في بلاد الشام) وتنظيم جند الأقصى والفصائل الإسلامية والمقاتلة والحزب الإسلامي التركستاني من جهة أخرى في منطقة الراشدين غرب مدينة حلب، وسط قصف من قبل قوات النظام على مناطق الاشتباك، دون معلومات حتى اللحظة عن خسائر بشرية، كما استشهد 3 أطفال جراء تنفيذ طائرات حربية عدة غارات على مناطق في بلدة بيانون بريف حلب الشمالي، بينما استشهد فتيان اثنان جراء إصابتهما  في انفجار قنابل لم تكن قد انفجرت في وقت سابق في قرية تل عجار بريف حلب الشمالي