55 قضوا أمس بينهم 9 من عناصر قوات النظام والمسلحين الموالين لها، و32 مدني استشهدوا في قصف جوي ولطائرات النظام وروسيا وقصف لقوات النظام وظروف أخرى

ارتفع إلى 36 بينهم 4 مقاتلين عدد الذين انضموا يوم أمس الثلاثاء إلى قافلة شهداء الثورة السورية.

ففي محافظة حلب استشهد 8 مواطنين هم رجل وابنه ومواطنة و3 من أبنائها استشهدوا جراء غارات من طائرات يعتقد أنها روسية على قرية حوير العيس بريف حلب الجنوبي، ورجلان استشهدا جراء قصف من طائرات حربية على مناطق في قرية كفركرمين بريف حلب الغربي.

وفي محافظة إدلب استشهد 8 مواطنين بينهم طفلان اثنان ومواطنة استشهدوا في غارات للطائرات الحربية على الجانودية وقيقون وسنجار ومناطق أخرى بريف إدلب.

وفي محافظة دير الزور استشهد 6 مواطنين بينهم شقيقان اثنان ورجل وزوجته، جراء غارات نفذتها طائرات يرجح أنها روسية استهدفت مناطق قرب قرية مراط الواقعة في شرق نهر الفرات على الضفة المقابلة لمطار دير الزور العسكري

وفي محافظة درعا استشهد 6 مواطنين بينهم 4 مقاتلين من الفصائل اغتيل أحدهم على يد مسلحين مجهولين في ريف درعا والبقية من فصيل أبابيل حوران قضوا جراء انفجار عبوة ناسفة بسيارة كانوا يستقلونها على طريق زمرين – الحارة بريف درعا الشمالي، وطفل استشهد متأثراً بإصابته بانفجار قنبلة لم تكن قد انفجرت في وقت سابق بدرعا البلد

وفي محافظة ريف دمشق استشهد 4 مواطنين جراء القصف من الطائرات الحربية على استهدف مدينة دوما التي تسيطر عليها جيش الإسلام في غوطة دمشق الشرقية

وفي محافظة حماة استشهد 3 مواطنين هم طفل استشهد متأثراً بجراح أصيب بها جراء سقوط قذائف على مناطق في بلدة السقيلبية وطفل استشهد جراء قصف لقوات النظام على مناطق في محيط بلدة اللطامنة، وشخص استشهد إثر انفجار لغم أرضي به في بلدة طيبة الإمام بريف حماة الشمالي

وفي محافظة دمشق استشهد الطالب الجامعي حازم حريري والذي اعتقلته قوات النظام قبل أكثر من 4 سنوات، وأظهرته فيما بعد على شاشة إحدى القنوات التلفزيونية التابعة لها ضمن “اعترافات مسجلة”، استشهد في المعتقلات الأمنية السورية، حيث أبلغ ذووه بأنه فارق الحياة في المعتقل الذي يتواجد فيه

و8 من عناصر قوات النظام والمسلحين الموالين لها جراء إصابتهم في قصف واشتباكات مع تنظيم “الدولة الإسلامية” والفصائل

ولقي ما لا يقل عن 11 مقاتلاً من تنظيم “الدولة الإسلامية” من جنسيات غير سورية مصرعهم، وذلك في اشتباكات وقصف من الطائرات الحربية والمروحية وقصف على مناطق تواجدهم.

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد