58 قضوا أمس بينهم 20 من عناصر قوات النظام والمسلحين الموالين لها، و10 أشخاص استشهدوا في قصف لقوات النظام وللتحالف الدولي وظروف أخرى

ارتفع إلى 5 عدد الذين انضموا يوم أمس الخميس إلى قافلة شهداء الثورة السورية.

ففي محافظة ريف دمشق استشهد 3 مواطنين بينهم طفل ومواطنة جراء قصف لقوات النظام على مناطق في بلدة حمورية الواقعة في غوطة دمشق الشرقية.

وفي محافظة حلب فارق طفل دون سن الـ 18 الحياة جراء سقوط قذيفة صباح اليوم، بالقرب منه في منطقة جبرين الخاضعة لسيطرة قوات النظام والمسلحين الموالين لها بضواحي حلب

وفي محافظة حمص استشهد شخص جراء إصابته في قصف للطائرات الحربية على منطقة الحولة

كما وثق المرصد السوري لحقوق الإنسان 5 مواطنين استشهدوا في القصف من قبل طائرات التحالف الدولي على المدينة

كما وثق المرصد السوري 9 مقاتلين من قوات سوريا الديمقراطية قضوا في القتال المستمر بمدينة الرقة ضد تنظيم “الدولة الإسلامية”.

في حين قتل 11 على الأقل من عناصر تنظيم “الدولة الإسلامية” في قصف وتفجيرات واشتباكات مع قوات النظام في ريف حمص الشرقي.

و20 من عناصر قوات النظام والمسلحين الموالين لها جراء إصابتهم في قصف واشتباكات مع تنظيم “الدولة الإسلامية”

ولقي ما لا يقل عن 8 مقاتلين من تنظيم “الدولة الإسلامية” من جنسيات غير سورية مصرعهم، وذلك في اشتباكات وقصف من الطائرات الحربية والمروحية وقصف على مناطق تواجدهم.