6 مناطق في ريف دير الزور.. الاحتجاجات تتوسع ضمن مناطق نفوذ “قسد”

محافظة دير الزور: توسعت الاحتجاجات الشعبية اليوم الجمعة ضمن مناطق” قسد” لتشمل حوايج بومصعة ومحيميدة والكبر بالإضافة إلى قرى الحميش، والحصان وجزرة البوشمس  بريف ديرالزور الغربي، احتجاجاً على تردي الأوضاع المعيشية، وللمطالبة بخفض أسعار المحروقات.
وكان نشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان قد أفادوا اليوم، بخروج مظاهرات شعبية في قرى الحميش، والحصان، وجزرة البوشمس، احتجاجاً على تردي الأوضاع المعيشية، وللمطالبة بخفض أسعار المحروقات.
كما وطالب المتظاهرون بتحسين خدمة الكهرباء، وتجهيز الطرقات، ودعم الأفران بمادة الطحين، وتوصيل المياه لكافة قرى دير الزور، إضافة لتحسين الواقع الأمني ومكافحة “المخدرات” وعمليات التهريب.
وكان المرصد السوري لحقوق الإنسان، قد أشار بتاريخ 19 تشرين الأول الجاري، إلى أن العديد من المدرسين من مجمع الفرات التربوي في ريف دير الزور الشرقي، شاركوا بوقفة احتجاجية للمطالبة بتحسين الواقع المعيشي للمدرسين ورفع حد الرواتب الشهرية وربطها بالدولار الأمريكي بعد تدهور قيمة الليرة السورية مقابل الدولار الأمريكة، كما طالبوا أيضاً بتعيين حراس للمدارس.
وتشهد مناطق سيطرة قوات سوريا الديمقراطية اوضاعاً معيشية مزرية نتيجة انهيار قيمة الليرة السورية مقابل الدولار الأمريكي، وانخفاض مستوى الرواتب وأجور العمال، وغلاء أسعار معظم المواد الأساسية.