62 قضوا أمس بينهم 23 من قوات النظام والمسلحين الموالين لها، و25 من الكتائب المقاتلة والإسلامية وجبهة النصرة و”الدولة الإسلامية”.

ارتفع إلى 19 بينهم 7 مقاتلين عدد الشهداء المدنيين الذين انضموا يوم أمس السبت إلى قافلة شهداء الثورة السورية.

ففي محافظة حلب استشهد 7 مواطنين بينهم 3 عناصر من شرطة بلدة أورم الكبرى، استشهدوا إثر إطلاق النار عليهم من قبل مسلحين مجهولين في ريف حلب الغربي، ورجل استشهد جراء إصابته في سقوط قذائف أطلقتها الكتائب المقاتلة على منطقة الكرة الأرضية، وطفل استشهد جراء إصابته بطلق ناري جراء إطلاق مقاتلين النار على مناطق في حي المشارقة الذي تسيطر عليه قوات النظام بمدينة حلب، ورجل استشهد جراء إصابته بطلق ناري خلال اشتباكات بين جبهة النصرة وحركة حزم بريف حلب الغربي.

 

وفي محافظة إدلب استشهد 4 مواطنين بينهم مقاتلان اثنان من الكتائب الإسلامية استشهدا خلال قصف واشتباكات مع قوات النظام في محيط جبل الأربعين بريف إدلب، ومواطنان اثنان استشهدا جراء قصف بالبراميل المتفجرة على مناطق قرب بلدة البارة بريف إدلب.

 

وفي محافظة ريف دمشق استشهد 4 مواطنين بينهم مقاتلان اثنان من الكتائب الإسلامية استشهدوا في اشتباكات مع قوات النظام والمسلحين الموالين لها في الغوطة الشرقية، ورجلان استشهدا جراء إصابتهما برصاص قناصة في الغوطة الشرقية.

 

وفي محافظة حمص استشهد مواطنان اثنان هما طفل ومواطنة جراء قصف من الطيران المروحي بالبراميل المتفجرة على مناطق في مدينة الرستن بريف حمص الشمالي.

 

وفي محافظة حماة استشهدت مواطنة جراء إصابتها في قصف للكتائب الإسلامية على مناطق في مدينة محردة التي يقطنها مواطنون من أتباع الديانية المسيحية بريف حماة.

 

وفي محافظة دمشق استشهد رجل من مخيم اليرموك متأثراً بجراح أصيب بها جراء قصف لقوات النظام على مناطق في المخيم منذ عدة أيام.

بينما فارق طفل من مدينة دوما الحياة جراء نقص المواد الطبية والإغاثية وسوء الأوضاع الغذائية والإنسانية بالغوطة الشرقية

 

ورجل أعدمه مقاتلون بإطلاق النار عليه في شريط مصور ورد إلى المرصد السوري لحقوق الإنسان نسخة منه.

 

كما لقي شرعي من جنسية عربية في حركة إسلامية مصرعه اثر استهدافه من قبل مسلحين على إحدى الحواجز بريف بنّش في محافظة إدلب، ومقاتلان من جنسيات مغاربية من جبهة النصرة (تنظيم القاعدة في بلاد الشام) لقيا مصرعهما في اشتباكات مع مقاتلين في محيط قرية تحتايا بريف ادلب الجنوبي.

واستشهد 8 مقاتلين من الكتائب المقاتلة والكتائب الاسلامية المقاتلة مجهولي  الهوية حتى اللحظة، إثر كمائن واشتباكات مع قوات النظام والمسلحين الموالين لها واستهداف عربات وقصف على عدة مناطق وقصف بالطائرات الحربية والمروحية على مناطق تواجدهم.

 

وقتل 9 من قوات الدفاع الوطني وكتائب البعث واللجان الشعبية والمسلحين الموالين للنظام من الجنسية السورية، إثر اشتباكات واستهداف حواجزهم وتفجير عبوات ناسفة بآلياتهم في عدة مدن وبلدات وقرى سورية

 

وقتل ما لا يقل عن 14 من قوات النظام، إثر اشتباكات مع تنظيم “الدولة الإسلامية” والكتائب المقاتلة والكتائب الاسلامية وجبهة النصرة وجيش المهاجرين والأنصار واستهداف مراكز وحواجز وآليات ثقيلة بقذائف صاروخية في محافظات::

حلب 2 – دمشق وريفها 6 – إدلب 3 – حماة 1 – حمص 2

 

ولقي ما لا يقل عن 7 مقاتلين من تنظيم “الدولة الإسلامية” وجبهة النصرة وفصائل إسلامية من جنسيات غير سورية مصرعهم، في كمائن وقصف من الطائرات الحربية والمروحية وقصف على مناطق تواجدهم، واشتباكات مع قوات النظام والقوات الموالية لها.