63 قضوا أمس بينهم 9 من عناصر قوات النظام والمسلحين الموالين لها، و15 مدني استشهدوا في قصف للتحالف وسقوط قذائف وظروف أخرى

ارتفع إلى 15 بينهم 6 مقاتلين عدد الذين انضموا يوم أمس الخميس إلى قافلة شهداء الثورة السورية.

ففي محافظة حماة استشهد 8 أشخاص بينهم 4 مواطنات إثر استهداف مدينة سلمية بعدد من القذائف.

وفي محافظة ريف دمشق استشهد 6 مقاتلين من الفصائل الإسلامية قضوا خلال اشتباكات مع قوات النظام في محور وادي عين ترما والغوطة الشرقية وجرود القلمون الغربي.

وفي محافظة دير الزور استشهد رجل جراء إصابته بانفجار لغم به في ريف دير الزور خلال محاولته الوصول إلى الحسكة

ارتفع إلى أكثر من 77 عدد عناصر ومقاتلي حركة أحرار الشام الإسلامية وهيئة تحرير الشام ممن قضوا  في إعدامات وإطلاق نار واستهدافات وخلال الاشتباكات بين الجانبين منذ اندلاع الاقتتال في الـ منذ ليل الـ 18 من تموز / يوليو الجاري من العام 2017.

كما استشهد 4 أشخاص ومواطنتان جراء قصف لطائرات التحالف على مناطق في مدينة الرقة

و9 من عناصر قوات النظام والمسلحين الموالين لها جراء إصابتهم في قصف واشتباكات مع تنظيم “الدولة الإسلامية” واشتباكات مع الفصائل

ولقي ما لا يقل عن 11 مقاتلاً من تنظيم “الدولة الإسلامية” من جنسيات غير سورية مصرعهم، وذلك في اشتباكات وقصف من الطائرات الحربية والمروحية وقصف على مناطق تواجدهم.