7 شهداء بينهم أبو عبد الرحمن سلقين القيادي في أحرار الشام في تفجيري سلقين

محافظة ادلب- المرصد السوري لحقوق الانسان:: قصف الطيران الحربي مناطق في مدينة جسر الشغور في ريف ادلب الغربي ولم ترد معلومات عن اصابات حتى اللحظة، في حين ارتفع إلى 7 هم أبو عبد الرحمن سلقين قائد كتيبة أبو طلحة الأنصاري والقيادي في حركة أحرار الشام الإسلامية إضافة لستة مقاتلين آخرين، عدد الشهداء الذين قضوا جراء تفجير شخصين لنفسيهما في مقر بأحرار الشام في منطقة سلقين بشمال غرب مدينة إدلب، وعدد الشهداء مرشح للارتفاع بسبب وجود جرحى لا يزالون في حالات خطرة، ويشار إلى أن شخصاً كان قد قضى أمس في مدينة سلقين جراء انفجار سمع دويه في المدينة، حيث تضاربت الأنباء بين تفجير نفسه بحزام ناسف أو انفجار قنبلة به، كما أن بسام عبد الرزاق الرائد المسرَّح والمسؤول الشرعي لحركة بيان المقاتلة كان قد اغتيل بتفجير عبوة ناسفة بسيارته في بلدة سرمين أمس الأول ما أدى لاستشهاده مع زوجته وطفلتهما، كذلك كانت حركة أحرار الشام الإسلامية قد داهمت قبل 4 أيام منطقة في بلدة النيرب بالريف الجنوبي الشرقي لمدينة إدلب واعتقلت 15 رجلاً قالت أنهم عناصر يتبعون لتنظيم “الدولة الإسلامية” وصادرت أسلحتهم وأجهزة كانت بحوزتهم، واقتادتهم إلى جهة مجهولة، ولم ترد معلومات عن مصيرهم حتى اللحظة