7 شهداء في قصف جوي على ريف حلب وسقوط قذائف على مناطق في المدينة

محافظة حلب – المرصد السوري لحقوق الإنسان:: استمرت الاشتباكات العنيفة بين جبهة النصرة (تنظيم القاعدة في بلاد الشام) والفصائل الإسلامية من جهة، وقوات النظام مدعمة بقوات الدفاع الوطني وحزب الله اللبناني من جهة أخرى، في حي جمعية الزهراء بالتزامن مع قصف عنيف ومتبادل بين الطرفين، ترافق مع قصف جوي على مناطق الاشتباكات، ما أسفر عن خسائر بشرية في صفوف الطرفين، وسط تقدم للمقاتلين في المنطقة، كذلك استشهد 3 أشخاص من عائلة واحدة هم مواطنتان وطفل جراء سقوط عدة قذائف على أماكن قرب منطقة الشيحان الخاضعة لسيطرة قوات النظام، فيما دارت اشتباكات بين قوات النظام والمسلحين الموالين لها من طرف، والكتائب المقاتلة والكتائب الإسلامية من طرف آخر في حي الإذاعة غرب حلب، كما سقط صاروخ أطلقته قوات النظام ويعتقد أنه من نوع أرض-أرض على منطقة بالقرب من جامع الكريمية في حي قنسرين بحلب القديمة، ولم ترد معلومات عن خسائر بشرية حتى اللحظة ، في حين استشهد 4 أشخاص هم مواطنة وثلاثة أطفال جراء قصف من الطيران الحربي على مناطق في قرية العوينة الكبيرة بريف حلب الجنوبي، أيضاً قصفت قوات النظام أماكن في قرية المكتبة بالريف الجنوبي للمدينة، فيما دارت اشتباكات بين الكتائب المقاتلة والكتائب الإسلامية وجبهة النصرة (تنظيم القاعدة في بلاد الشام) وجبهة أنصار الدين من طرف، وقوات النظام مدعمة بمسلحين موالين لها من جنسيات سورية وعربية وآسيوية من طرف آخر، في محيط قرية سيفات بريف حلب الشمالي، كما فتح الطيران الحربي نيران رشاشاته الثقيلة على مناطق في اتستراد غازي عنتاب شمال حلب، ومناطق أخرى في حريتان بريف حلب الشمالي، ولم ترد معلومات إلى الآن عن الخسائر البشرية، بينما تم توثيق استشهاد مقاتل من الكتائب الإسلامية في اشتباكات مع تنظيم “الدولة الإسلامية” في منطقة صوران اعزاز.