المرصد السوري لحقوق الانسان

70 قضوا أمس بينهم 27 من قوات النظام والمسلحين الموالين لها، و43 استشهدوا وقضوا وقتلوا في ظروف مختلفة بعدة مناطق سورية.

ففي محافظة إدلب استشهد 8 مواطنين، وهم 6 بينهم مواطنتان وطفل جراء مجزرة نفذتها مقاتلات النظام السوري عبر استهدافها بلدة تلمنس بريف معرة النعمان الشرقي، ورجل جراء قصف جوي من طائرات النظام الحربية على قرية الهلبة، ورجل بقصف طائرات النظام الحربية على أطراف معرشورين بريف معرة النعمان.

وفي محافظة حماة استشهدت مواطنة جراء قصف صاروخي نفذته الفصائل الجهادية على قرية الرصيف الخاضعة لسيطرة قوات النظام في ريف حماة.

وفي محافظة درعا استشهد طفل من أبناء مدينة الشيخ مسكين في محافظة درعا، جراء انفجار لغم من مخلفات الحرب في حي طريق السد بمدينة درعا.

ومدني فارق الحياة متأثراً بإصابته جراء تعرضه لضرب مبرح من قبل مسلحين مجهولين أثناء محاولتهم سرقة منزله في حي الأشرفية بمدينة عفرين.

كذلك وثق المرصد السوري وفاة شخص لا يزال مجهول الهوية جراء إطلاق الرصاص عليه من قبل مجهولين، حيث جرى العثور على جثته على طريق عفرين – ميدانكي شمال غرب حلب.

بينما قتل 5 أشخاص هم اثنان من حزب الله اللبناني وواحد من المليشيات الإيرانية واثنان آخرين لا يعلم هويتهما حتى اللحظة، جراء الغارات التي نفذتها طائرات إسرائيلية قرب بلدة عقربة في المنطقة الواقعة بين السيدة زينب ومطار دمشق الدولي جنوب العاصمة دمشق.

كما قتل 31 مقاتل هم (13 جهاديين و18 من الفصائل) جراء قصف جوي وبري واشتباكات مع قوات النظام على محور كبانة في جبل الأكراد ومحور التمانعة بريف إدلب.

في حين قتل 22 عنصر من قوات النظام والمليشيات الموالية لها جراء قصف واشتباكات مع الفصائل والمجموعات الجهادية على محور كبانة في جبل الأكراد ومحور التمانعة بريف إدلب.

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول