8 أشخاص قضوا وقتلوا يوم أمس بظروف مختلفة وفي مناطق سورية عدة

وثق المرصد السوري لحقوق الإنسان، مقتل واستشهاد 8 أشخاص بظروف مختلفة وفي مناطق سورية عدة خلال يوم أمس، توزعوا على النحو التالي:

 

 

مواطنة وثلاثة أطفال استشهدوا نتيجة غارات جوية التي نفذتها المقاتلات الروسية على مخيم عشوائي لنازحين من ريف حلب، في منطقة النهر الأبيض في ريف مدينة جسر الشغور الشمالي غربي إدلب.

رجل قتل في مدينة جبلة بالساحل السوري، نتيجة الرصاص العشوائي الذي أُطلق من قِبل عناصر النظام بكثافة  عند منتصف ليلة الجمعة – السبت “ابتهاجًا بقدوم العام الجديد”.

وفتاة قتلت في العاصمة دمشق لذات الأسباب.

وشاب من أبناء بلدة الباغوز بريف دير الزور الشرقي استشهد تحت وطأة التعذيب في سجون النظام، بعد اعتقاله على معبر المصنع الحدودي مع لبنان، قبل أشهر خلال رحلة عودته إلى الأراضي السورية.

ونازح سوري قتل بالرصاص، في القسم الرابع ضمن مخيم الهول في ريف الحسكة، على يد خلايا تنظيم “الدولة الإسلامية”، أمام جامع السوريين داخل المخيم.

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد