8 قتلوا وقضوا واستشهدوا في ظروف مختلفة في6 كانون الأول

103

تفاصيل الضحايا وفق توثيقات المرصد السوري لحقوق الإنسان

فارق شاب من بلدة الشجرة بريف درعا حياته، نتيجة تعرض سيارة فان كان على متنها لإطلاق نار من الجيش اللبناني، عند الحدود السورية- اللبنانية، أثناء محاولته دخول لبنان عن طريق التهريب.

قتل قيادي بـ “الحشد الشعبي” وآخر من الحرس الثوري الإيراني، إثر استهداف سيارتهم بعبوة ناسفة من قبل مجهولين، بالقرب من مدينة البوكمال بريف دير الزور الشرقي.

قتل 4 عناصر من ” لواء المعتصم” نتيجة استهداف سيارة يستقلونها بصاروخ موجه أطلقته قوات سوريا الديمقراطية، تزامنا مع مرورها في قرية محمد التابعة لبلدة أبو راسين بريف الحسكة.

أعدمت عصابة خطف مواطنا ينحدر من مدينة طفس، وذلك بعد خطفه قبل عدة أيام، وعثر على جثته ملقاة بين بلدتي نهج واليادودة غربي درعا.