8  قضوا وقتلوا واستشهدوا أمس بظروف مختلفة وفي مناطق سورية عدة

وثق المرصد السوري لحقوق الإنسان، مقتل واستشهاد 8 أشخاص بظروف مختلفة وفي مناطق سورية عدة خلال يوم أمس، توزعوا على النحو التالي:

شاب وفتاة من أهالي بلدة كفرسجنة بريف إدلب أعدمتهم هيئة تحرير الشام ، بعد اعترافهم بالتعاون مع النظام السوري وإعطاء إحداثيات ومعلومات لأجهزة النظام الأمنية.

وشاب عشريني، عثر على جثته هامدة في مدينة مصياف الخاضعة لنفوذ النظام السوري بريف حماة.

ومواطنة جراء تعرضهما لإطلاق نار بالرصاص من قبل والدها في منزله بقرية صميد بريف السويداء الغربي.

ومواطن قتل برصاص مسلحين مجهولين في بلدة حفير الفوقا في منطقة القلمون الغربي بريف العاصمة دمشق

وطبيب جراح من أبناء بلدة الصالحية، قتل أمام مشفى الدبجان في بلدة الطيانة بريف دير الزور الشرقي، على يد مسلحين مجهولين.

ومواطن نازح من مدينة الميادين، قتل برصاص مسلحين مجهولين في مدينة سلقين شمال غرب محافظة إدلب

وعنصر في الإسعاف قتل داخل نقطة خدمية في مخيم الهول بريف الحسكة برصاص مجهولين يرجح بأنهم من خلايا تنظيم “الدولة الإسلامية”.

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد