85 قضوا أمس بينهم 31 من عناصر قوات النظام والمسلحين الموالين لها، و8 أشخاص أعدموا على يد هيئة تحرير الشام في ريف إدلب

33

ارتفع إلى 3 عدد الذين انضموا يوم أمس الاثنين إلى قافلة شهداء الثورة السورية.

 

ففي محافظة دمشق استشهد 3 مواطنين تحت التعذيب في المعتقلات الأمنية السورية بينهم ناشط إعلامي

 

كما وثق المرصد السوري لحقوق الإنسان استشهاد رجل وزوجته وطفلة من عائلة واحدة جراء قصف لطائرات يرجح أنها تابعة للتحالف الدولي على بلدة السوسة في ريف دير الزور

 

بينما رصد المرصد السوري لحقوق الإنسان قيام هيئة تحرير الشام اليوم الاثنين الـ 16 من تموز / يوليو الجاري من العام 2018، بإعدام 8 أشخاص قالت أنهم من عناصر تنظيم “الدولة الإسلامية”، إذ جرى إطلاق النار عليهم في منطقة سرمين بالقطاع الشرقي من ريف إدلب

 

كما قتل 4 من عناصر تنظيم “الدولة الإسلامية” في القصف والاشتباكات مع قوات النظام في بادية السويداء الشمالية الشرقية

 

فيما ارتفع إلى 43 بينهم 7 ضباط أحدهم ضابط رفيع وقائد فوج عدد قتلى قوات النظام والمسلحين الموالين لها الذين قتلوا في المعارك هذه وعمليات الاستهداف، بينما ارتفع إلى 48 عدد مقاتلي الفصائل المقاتلة والإسلامية الذين قضوا في المعارك ذاتها يوم الأحد الـ 15 من تموز / يوليو من العام الجاري 2018

 

و8 من عناصر قوات النظام والمسلحين الموالين لها جراء إصابتهم في قصف واشتباكات مع تنظيم “الدولة الإسلامية” والفصائل

 

ولقي ما لا يقل عن 5 مقاتلين من تنظيم “الدولة الإسلامية” والفصائل من جنسيات غير سورية مصرعهم، وذلك في اشتباكات وقصف من الطائرات الحربية والمروحية وقصف على مناطق تواجدهم.