85 قضوا أمس بينهم 8 من عناصر قوات النظام والمسلحين الموالين لها، و65 شخصاً استشهدوا في انفجارات وضربات جوية وظروف أخرى.

17

ارتفع إلى 33 بينهم 3 مقاتلين عدد الذين انضموا يوم أمس الأربعاء إلى قافلة شهداء الثورة السورية.

ففي محافظة حلب استشهد 13 مواطن بينهم 6 أطفال ومواطنة، وهم من عائلتين اثنتين، في الغارات التي استهدفت قرية سمومة الواقعة إلى الشرقي من بلدة مسكنة قرب الضفاف الشمالية لنهر الفرات في أقصى ريف حلب الشرقي.

وفي محافظة دير الزور استشهد 10 مواطنين بينهم 4 أطفال ومواطنات و5 مقاتلين سابقين من الفصائل اعتزلوا القتال في القصف من قبل طائرات حربية على مناطق في حيي الحميدية والعرضي بمدينة دير الزور.

وفي محافظة حماة قضى مقاتلان اثنان من الفصائل أحدهما قيادي متأثرين بإصابتهما في قصف واشتباكات بوقت سابق مع قوات النظام والمسلحين الموالين لها في ريف حماة الشمالي

وفي محافظة الرقة استشهد 3 أطفال جراء إصابتهم في انفجار ألغام أرضية في منطقة الكالطة بالريف الشمالي لمدينة الرقة

وفي محافظة درعا استشهد شخصان اثنان أحدهما مقاتل من الفصائل قضى جراء انفجار لغم بأطراف بلدة إبطع في ريف درعا الأوسط، وطفل قضى إثر إصابته بطلق ناري في بلدة إبطع.

وفي محافظة حلب استشهد رجلان اثنان إثر انفجار لغم أرضي، كان قد زرعه تنظيم “الدولة الإسلامية” في وقت سابق في مدينة الباب في ريف حلب الشمالي الشرقي.

وفي محافظة إدلب استشهد رجل متأثراً بإصابته في قصف لطائرات حربية في وقت سابق، على مناطق في بلدة سرمين في الريف الشرقي لإدلب

في حين علم المرصد السوري لحقوق الإنسان أن 4 مواطنين استشهدوا في قصف لطائرات حربية يعتقد أنها تابعة للتحالف الدولي على أماكن في منطقة شنينة بشمال شرق الرقة.

بينما ارتفع إلى 12 بينهم 4 أطفال دون سن الـ 18 إضافة لـ 6 إناث، عدد الشهداء الذين قضوا في غارات لطائرات حربية يرجح أنها تابعة للتحالف الدولي على قرية الصالحية

كما استشهد 9 بينهم 4 أطفال على الأقل جراء قصف لطائرات حربية يرجح أنها تابعة للتحالف الدولي، على مناطق في بلدة الصور الواقعة في الريف الشمالي لدير الزور

كما علم المرصد السوري لحقوق الإنسان أن تنظيم “الدولة الإسلامية”، أعدم رجلاً في بلدة الحوايج بريف دير الزور الشرقي، وذلك بتهمة “التواصل مع جبهة النصرة”، حيث جرى الإعدام بإطلاق الرصاص وسط تجمهر مواطنين وأطفال

و20 شخصاً قضوا في انفجارين صغيرين حدثا في منزل استولى عليه تنظيم “الدولة الإسلامية” في مدينة الميادين، ويستخدمه كمستودع أسلحة، عقبهما انفجار كبير في المنزل ذاته، تزامن مع مرور صهريج يحمل مادة الوقود، ما تسبب في اتساع رقعة الانفجار وازدياد شدته.

و4 عناصر من قوات النظام والمسلحين الموالين لها جراء إصابتهم في قصف واشتباكات مع تنظيم “الدولة الإسلامية” في ريف حمص الشرقي.

كما قتل 5 عناصر من قوات النظام بينهم ضابط برتبة ملازم من “جيش التحرير الفلسطيني” الموالي لقوات النظام خلال اشتباكات مع الفصائل الإسلامية والمقاتلة في محور بيت نايم بالغوطة الشرقية أمس.

ولقي ما لا يقل عن 8 مقاتلين من تنظيم “الدولة الإسلامية” من جنسيات غير سورية مصرعهم، وذلك في اشتباكات وقصف من الطائرات الحربية والمروحية وقصف على مناطق تواجدهم.