90 بالمئة من منطقة غصن الزيتون باتت تحت سيطرة هيـ-ـئة تحـ-ـرير الشـ-ـام

مدير المرصد السوري: 90 بالمئة من منطقة غصن الزيتون باتت تحت سيطرة هيئة تحرير الشام، الهيئة اقتحمت المنطقة بطلب من المخابرات الداخلية التركية، الأمر انتهى وحسم لصالح هيئة تحرير الشام، اليوم تركيا دخلت على الخط للفصل لكي لا تتقدم هيئة تحرير الشام باتجاه إعزاز بعد الرفض الشعبي، دخول الجانب الروسي كان رسالة واضحة بأنهم متواجدين ويمكن استهداف المنطقة بأي لحظة، بالنهاية كل ما يجري متفق عليه بين الروس والأتراك، لماذا لم تستهدف روسيا أرتال هيئة تحرير الشام، هناك رضى روسي عن دخول هيئة تحرير الشام، هل الأمر يتعلق بطريق حلب – اللاذقية الذي من المفترض أن يعود للعمل وفق وعود أردوغان لبوتين، يكفي أهالي عفرين سرقة من قبل هذه الفصائل، هناك الكثير من عملاء تركيا شاهدناهم كانوا يتحدثون عن تركيا بأنها البلد المحرر وعندما انتشرت الهيئة في عفرين قالوا أنهم غير راضين عن الهيئة، وكأن الذين كانوا قبل الهيئة كانوا ثوار ويحافظون على أبناء عفرين، أحدهم قام بقطاف الزيتون وعندما ذهب لإحضار آليات لنقل الزيتون إلى المعصرة لم يجد الزيتون في الأرض.