90 قضوا أمس بينهم 26 من عناصر قوات النظام والمسلحين الموالين لها، و14 شخصاً أعدمهم تنظيم “الدولة الإسلامية” في عمليات إعدام جماعية بالرقة

ارتفع إلى 17 عدد الشهداء المدنيين الذين انضموا يوم أمس الخميس إلى قافلة شهداء الثورة السورية.

 

ففي محافظة حلب استشهد 9 مواطنين هم شخصان اثنان إثر قصفٍ للطيران الحربي على مناطق في مشفى الهدى بريف حلب الغربي، و5 أشخاص بينهم طفل استشهدوا جراء قصف الطيران الحربي لمناطق في بلدة حيان، وشخص استشهد إثر قصفٍ بالبراميل المتفجرة على مناطق في بلدة حريتان، وطفل استشهد متأثراً بجراح أصيب بها جراء اطلاق نار عشوائي من قبل مسلحين موالين للنظام في حي الأعظمية الخاضع لسيطرة قوات النظام بمدينة حلب،

 

وفي محافظة إدلب استشهد 4 مواطنين هم شخصان اثنان استشهدا جراء قصفٍ للطيران الحربي على أماكن في منطقة مقلع الحجر بالقرب من مدينة سراقب، ومواطن استشهد إثر قصف للطائرات الحرية على مناطق في قرية آفس، ومواطنة استشهدت متأثرةً بجراحٍ أصيبت بها جراء قصف أمس الأول على مناطق في قرية الجانودية.

 

وفي محافظة حمص استشهد شاب من قرية تيرمعلة جراء إصابته برصاص قناص من قوات النظام في أطراف القرية.

 

وفي محافظة دير الزور استشهد رجل جراء إصابته في سقوط قذائف على مناطق في حي الجورة الذي تسيطر عليه قوات النظام بمدينة دير الزور.

 

وفي محافظة دمشق استشهدت مواطنة جراء إطلاق النار على سيارة كانت تستقلها على طريق دمشق – درعا.

 

وفي محافظة الحسكة استشهد رجل جراء إثصابه في انفجار لغم بالقرب من مدينة القامشلي الحدودية مع تركيا.

 

كما وردت إلى المرصد السوري لحقوق الإنسان نسخة من شريط مصور أصدره تنظيم “الدول الإسلامية” في الرقة، يظهر إعدام 14 شخصاً قال التنظيم أنهم من “الملاحدة الكرد وصحوات الردة وجنود النظام النصيري”.

 

و6 من عناصر تنظيم “الدولة الإسلامية” قتلوا جراء ضربات جوية نفذتها طائرات حربية يعتقد أنها تابعة للتحالف على حاجز لتنظيم “الدولة الإسلامية” بين منطقتي البحر وهجين بريف دير الزور الشرقي.

 

واستشهد 9 مقاتلين من الكتائب المقاتلة والكتائب الاسلامية المقاتلة مجهولي  الهوية حتى اللحظة، جراء قصف للطائرات الحربية والمروحية على مناطق تواجدهم، وإثر كمائن واشتباكات مع قوات النظام والمسلحين الموالين لها واستهداف عربات وقصف على عدة مناطق.

 

و15 على الأقل من قوات الدفاع الوطني والمسلحين الموالين للنظام من الجنسية السورية إثر اشتباكات واستهداف حواجزهم وتفجير عبوات ناسفة بآلياتهم في عدة مدن وبلدات وقرى سورية.

 

وقتل ما لا يقل عن 11 من قوات النظام إثر اشتباكات مع تنظيم “الدولة الإسلامية” وجبهة النصرة والكتائب المقاتلة والاسلامية واستهداف مراكز وحواجز وآليات ثقيلة بقذائف صاروخية وعبوات ناسفة في محافظات::

دمشق وريفها 2 –  حمص 2 – حلب 4 – اللاذقية 3

 

ولقي ما لا يقل عن 18 مقاتلاً من تنظيم “الدولة الإسلامية” والفصائل الإسلامية من جنسيات غير سورية مصرعهم، وذلك في اشتباكات وقصف من الطائرات الحربية والمروحية وقصف على مناطق تواجدهم.ش