91 قضوا أمس بينهم 32 من قوات النظام والمسلحين الموالين لها، و19 مواطناً استشهدوا في قصف جوي وقصف لقوات النظام وسقوط قذائف ورصاص قناصة

91 قضوا أمس بينهم 32 من قوات النظام والمسلحين الموالين لها، و19 مواطناً استشهدوا في قصف جوي وقصف لقوات النظام وسقوط قذائف ورصاص قناصة

 

ارتفع إلى 36 بينهم 17 مقاتلاً عدد الشهداء المدنيين الذين انضموا يوم أمس السبت إلى قافلة شهداء الثورة السورية.

 

ففي محافظة إدلب استشهد 10 مواطنين بينهم 4 مقاتلين بالفصائل الإسلامية والمقاتلة استشهد خلال الاشتباكات مع قوات النظام والمسلحين الموالين لها في ريفي حلب وحماة، و6 مواطنين من عائلة واحدة هم رجل وزوجته وابنيهما وابنتهما إضافة لطفلهما استشهدوا جراء قصف من الطيران المروحي بالبراميل المتفجرة على مناطق في بلدة التمانعة بريف إدلب الجنوبي.

 

وفي محافظة ريف دمشق استشهد 10 مواطنين هم 7 مواطنين هم مواطنة وسيدة وطفليها وسيدة أخرى وطفلها بالإضافة لطفلة أخرى استشهدوا جراء قصف الطيران الحربي مناطق في بلدة بيت سوى بالغوطة الشرقية، ورجلان اثنان استشهدا متأثران بجراح أصيبا بها جراء قصف قوات النظام على مناطق في مدينة دوما بغوطة دمشق الشرقية، ورجل استشهد جراء سقوط قذائف على مناطق في بلدة حران العواميد الخاضعة لسيطرة قوات النظام بريف دمشق.

 

وفي محافظة درعا استشهد 7 مقاتلين من الفصائل المقاتلة خلال الاشتباكات مع قوات النظام والمسلحين الموالين لها في ريف القنيطرة.

 

وفي محافظة حماة استشهد 7 مواطنين بينهم 5 مقاتلين من الفصائل الإسلامية والمقاتلة من ضمنهم قيادي في فرقة مقاتلة استشهدوا خلال الاشتباك مع قوات النظام والمسلحين الموالين لها في ريف حماة الشمالي، ورجل ومواطنة استشهدا جراء إصابتهما في قصف لقوات النظام على مناطق في قرية دير سنبل بريف حماة الغربي.

 

وفي محافظة اللاذقية استشهد مقاتل من الفصائل الإسلامية جراء قصف لطائرات حربية على مناطق في ريف اللاذقية الشمالي.

 

وفي محافظة دمشق استشهد شخص جراء إصابته برصاص قناص في مخيم اليرموك وأتهم نشطاء قوات النظام بقتله.

كما علم نشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان من مصادر موثوقة أن تنظيم “الدولة الإسلامية” أبلغ ذوي شخص من بلدة الشحيل بريف دير الزور، أنه قام بإعدامه بتهمة ” حيازة سلاح وعدم تسليمه للدولة الإسلامية”، وأبلغت المصادر أن الشخص هو عنصر سابق في جبهة النصرة ومن الذين “استتابوا” لدى التنظيم بوقت سابق.

 

ومقاتل من الكتائب الإسلامية من بلدة معرشورين بريف إدلب استشهد في اشتباكات مع تنظيم “الدولة الإسلامية” بريف مدينة حلب.

 

كما قتل 4 عناصر من تنظيم “الدولة الإسلامية” خلال الاشتباكات مع قوات النظام والمسلحين الموالين لها في محيط مطار دير الزور العسكري.

 

واستشهد 5 مقاتلين من الكتائب المقاتلة والكتائب الاسلامية المقاتلة مجهولي  الهوية حتى اللحظة، جراء قصف للطائرات الحربية والمروحية على مناطق تواجدهم، وإثر كمائن واشتباكات مع قوات النظام والمسلحين الموالين لها واستهداف عربات وقصف على عدة مناطق.

 

و15 على الأقل من قوات الدفاع الوطني وكتائب البعث واللجان الشعبية والمسلحين الموالين للنظام من الجنسية السورية والمقيمين في سوريا، إثر اشتباكات واستهداف حواجزهم وتفجير عبوات ناسفة بآلياتهم في عدة مدن وبلدات وقرى سورية.

 

وقتل ما لا يقل عن 17 من قوات النظام إثر اشتباكات مع تنظيم “الدولة الإسلامية” وجبهة النصرة والكتائب المقاتلة والاسلامية واستهداف مراكز وحواجز وآليات ثقيلة بقذائف صاروخية وعبوات ناسفة في محافظات::

 

حماة 5 – حمص 2 – اللاذقية 2 – دمشق وريفها 1 – القنيطرة 3 –  حلب 1 – دير الزور 3

 

ولقي ما لا يقل عن 12 مقاتلاً من تنظيم “الدولة الإسلامية” والفصائل الإسلامية من جنسيات غير سورية مصرعهم، وذلك في اشتباكات وقصف من الطائرات الحربية والمروحية وقصف على مناطق تواجدهم.