94 قضوا أمس، بينهم 30 من قوات النظام والمسلحين الموالين لها، و43 من “الدولة الإسلامية” والكتائب المقاتلة والإسلامية وجبهة النصرة

36

94 قضوا أمس، بينهم 30 من قوات النظام والمسلحين الموالين لها، و43 من “الدولة الإسلامية” والكتائب المقاتلة والإسلامية وجبهة النصرة.

 

ارتفع إلى 21 بينهم 5 مقاتلين عدد الشهداء المدنيين الذين انضموا يوم أمس الاثنين إلى قافلة شهداء الثورة السورية.

 

ففي محافظة ريف دمشق استشهد 7 مواطنين بينهم مقاتلان اثنان من الكتائب الإسلامية استشهدا خلال اشتباكات مع قوات النظام والمسلحين الموالين لها في القلمون، ورجلان اثنان استشهدا جراء قصفٍ لقوات النظام على مناطق في مدينة الزبداني وبلدة رنكوس، ورجلان اثنان استشهدا جراء قصفٍ بالبراميل المتفجرة على مناطق في بلدة مضايا، ورجل من بلدة الرحيبة استشهد تحت التعذيب في المعتقلات الأمنية السورية.

 

وفي محافظة حمص استشهد 5 مواطنين جراء انفجار سيارة بالقرب من معمل الغاز في الفرقلس بريف حمص الشرقي.

 

وفي محافظة درعا استشهد 5 مواطنين بينهم مقاتل من الكتائب الإسلامية استشهد خلال اشتباكات مع قوات النظام والمسلحين الموالين لها في ريف درعا، ورجل من مدينة بصرى الشام استشهد تحت التعذيب في المعتقلات الامنية السورية، وطفل استشهد إثر قصفٍ للطيران الحربي على مناطق في بلدة إبطع، ورجل استشهد جراء قضفٍ لقوات النظام على مناطق في بلدة داعل، ورجل استشهد متأثراً بجراح أصيب بها في وقت سابق إثر قصفٍ لقوات النظام على مناطق في درعا البلد.

 

وفي محافظة حماه استشهد 3 مواطنين بينهم مقاتل من الكتائب الإسلامية استشهد خلال اشتباكات مع قوات النظام والمسلحين الموالين لها  في ريف حلب، ورجل استشهد جراء قصف للطيران الحربي على مناطق في ناحية عقيربات بريف حماه الشرقي، ورجل استشهد جراء قصف للطيران المروحي بالبراميل المتفجرة على مناطق في بلدة اللطامنة بريف حماه الشمالي.

 

وفي محافظة حلب استشهد مواطنان بينهم مقاتل من الكتائب المقاتلة استشهد خلال اشتباكات مع قوات النظام والمسلحين الموالين لها في ريف حلب الجنوبي، ومواطنة استشهدت جراء سقوط قذيفة على منطقة في حي الحمدانية.

 

وفي محافظة الحسكة عثر على جثتي رجلين في منطقة قرب الطريق الدولي الواصل بين بلدتي الدرباسية وتل تمر، مقتولين بطلقات نارية ومقيدي الأيدي والأرجل وقد عصبت أعينهم.

 

وفي محافظة دمشق استشهد رجل من حي القابون تحت التعذيب في المعتقلات الأمنية السورية.

 

وفارقت الحياة سيدة من بلدة مسرابا في ريف دمشق جراء سوء الأوضاع الصحية والمعيشية ونقص الدواء والعلاج اللازم.

 

و4 عناصر تنظيم “الدولة الإسلامية” من الجنسية السورية، لقوا مصرعهم في اشتباكات مع قوات النظام بمحيط مطار دير الزور العسكري.

 

كما لقي ما لا يقل عن 8 عناصر من تنظيم “الدولة الإسلامية” مصرعهم، جراء قصف لطائرات التحالف العربي – الدولي على مدينة عين العرب “كوباني”.

 

واستشهد 10 مقاتلين من الكتائب المقاتلة والكتائب الاسلامية المقاتلة مجهولي  الهوية حتى اللحظة، إثر اشتباكات مع قوات النظام والمسلحين الموالين لها واستهداف عربات وقصف على عدة مناطق وقصف بالطائرات الحربية والمروحية على مناطق تواجدهم.

 

وقتل 13 من قوات الدفاع الوطني وكتائب البعث واللجان الشعبية والمسلحين الموالين للنظام من الجنسية السورية، إثر اشتباكات واستهداف حواجزهم وتفجير عبوات ناسفة بآلياتهم في عدة مدن وبلدات وقرى سورية

 

وقتل ما لا يقل عن 15 من قوات النظام، إثر اشتباكات مع تنظيم الدولة الإسلامية والكتائب المقاتلة والكتائب الاسلامية وجبهة النصرة وجيش المهاجرين والأنصار واستهداف مراكز وحواجز وآليات ثقيلة بقذائف صاروخية في عدة محافظات بينهم::

 

حمص 4 – حماه 1 – دير الزور 1 – دمشق وريفها 3 – درعا 2 – حلب 4 –  

 

ولقي ما لا يقل عن 16 مقاتلاً من تنظيم “الدولة الإسلامية” وجبهة النصرة من جنسيات غير سورية مصرعهم، في قصف من الطائرات الحربية والمروحية وقصف على مناطق تواجدهم، واشتباكات مع قوات النظام والقوات الموالية لها.

 

وقتل عنصران من المسلحين الموالين للنظام من جنسيات عربية وأسيوية من الطائفة الشيعية، خلال اشتباكات مع جبهة النصرة وتنظيم “الدولة الإسلامية” والكتائب الإسلامية المقاتلة والكتائب المقاتلة.