القوات التركية تنتشر على اتستراد اللاذقية-حلب الدولي وتقطع الطريق بشكل كامل

محافظة إدلب: رصد نشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان في محافظة إدلب، انتشاراً مكثفاً للقوات التركية على طول طريق اللاذقية-حلب الدولي المعروف باسم طريق “M4” تزامن ذلك مع قطعها للطريق بشكل كامل، يذكر أن القوات التركية كانت انتشرت بشكل كبير مساء أمس على الطريق بين معرة مصرين ومدينة إدلب وتفقدوه عبر أجهزة متطورة.

وأشار المرصد السوري في الثامن من الشهر الجاري، إلى انفجار في مدينة معرة مصرين شمالي إدلب، نتيجة عبوة ناسفة انفجرت بالتزامن مع مرور رتل للقوات التركية، عند مفرق رام حمدان بالقرب من معرة مصرين، وفي سياق ذلك، سمعت أصوات إطلاق نار، فيما وصلت سيارات الإسعاف إلى الموقع لانتشال الجرحى.

وكان نشطاء المرصد السوري قد رصدوا، في 3 أيار، استهداف مسلحين مجهولين بقذيفة “آربيجي”، لجدار قاعدة عسكرية للقوات التركية، فجر اليوم، في بلدة بليون بجبل الزاوية جنوبي إدلب، دون وقوع خسائر بشرية.

وتواصل القوات التركية تسيير جنود مشاة على طريق حلب-اللاذقية، إضافة إلى الطرق الفرعية في محيط النقاط العسكرية، بحثًا عن الألغام التي يحاول زرعها مجهولين لاستهداف الأرتال التركية.

وتتعرض القوات التركية لهجمات عبر عبوات ناسفة وقذائف “الآربيجي”، فضلًا عن الاستهدافات المباشرة من قبل عناصر مجهولة، فيما ركبت القوات التركية كاميرات مراقبة على طريق الـ M4 “حلب – اللاذقية” الدولي، ابتداءاً من القسم الواقع قرب مدينة أريحا جنوبي إدلب، ووصولاً إلى ناحية بداما قرب مدينة جسر الشغور في ريف إدلب الغربي.