انفجار يستهدف مقراً عسكرياً لقسد بريف دير الزور الشرقي

محافظة دير الزور: رصد نشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان، انفجار عبوة ناسفة بالقرب من محطة المياه في بلدة أبوحمام الواقعة شرقي دير الزور والتي تخضع لسيطرة قوات سوريا الديمقراطية، حيث تتخذ قسد المحطة مقراً لها، ولم يسفر التفجير عن خسائر بشرية إذ اقتصرت على الماديات.
وكان المرصد نشر أمس، أن قوات سوريا الديمقراطية مدعومة بمروحيات التحالف الدولي نفذت حملة تفتيش ومداهمات في منطقة العزبة بريف دير الزور الشمالي، اعتقلت خلالها أربعة شبان بتهمة الانتماء لتنظيم “الدولة الإسلامية”.
وفي 27 يوليو/تموز المنصرم، أشار المرصد السوري لحقوق الإنسان إلى أن قوات التحالف الدولي نفذت بعد منتصف ليلة الاثنين عملية إنزال في قرية الزر بريف ديرالزور الشرقي، بمشاركة 8 مروحيات بينها ناقلة جند ، اعتقلت من خلالها مسؤول سابق بديوان الصحة بولاية الفرات ضمن تنظيم “الدولة الإسلامية” و قيادي آخر في التنظيم من أبناء بلدة البوليل، كما قام عناصر التحالف بتفجير منزل مواطن بواسطة عبوات ناسفة، حيث جرت العملية دون مشاركة قوات سورية الديمقراطية أو قوات برية.