توتر في “بصر الحرير” بعد قيام مسلحين من “الفيلق الخامس” بضرب عنصر من قوات النظام على أحد حواجز المدينة

أبلغت مصادر المرصد السوري لحقوق الإنسان، أن مشادة كلامية بين عناصر من الفيلق الخامس المدعوم من قِبل روسيا، وعناصر أحد الحواجز العسكرية التابعة لقوات النظام في بلدة “بصر الحرير” بمحافظة درعا جنوبي سوريا، تطورت لقيام عناصر الفيلق الخامس بضرب عنصر من قوات النظام من المتواجدين على الحاجز في المدينة، ما أدى لإصابة العنصر بحالة اغماء جرى اسعافه إلى مشافي البلدة.

وبعد الحادثة شهد الطريق الواصل بين بصر الحرير – وإزرع استنفاراً لكافة الحواجز التابعة لقوات النظام، تزامنا مع استنفار عناصر الفيلق الخامس في بصر الحرير.