عائلات في شهبا تُجمع على اجتثاث أفراد عصابات القتل والخطف المدعومين من النظام السوري

محافظة السويداء: لا تزال مدينة شهبا بالسويداء تشهد توترًا أمنيًا واشتباكات متقطعة، بعد إجماع عدد من عائلات المنطقة على اجتثاث أفراد العصابات في المدينة.

ووفقًا للمصادر فإن “آل الطويل” وهم عائلة الضحايا الثلاث الذين قتلوا صباح اليوم على يد أحد أبناء “آل الخطيب” وهم من أكبر العائلات في مدينة شهبا، شكلوا تحالفًا مع عدد من عائلات لاجتثاث جميع العناصر وأفراد العصابات المدعومين من النظام وفروعه الأمنية، والتي تمتهن القتل والسلب والسرقة والخطف، دون ورود معلومات عن خسائر بشرية جديدة.

وكان المرصد السوري لحقوق الإنسان قد وثّق مقتل 4 أشخاص وجرح نحو 5 آخرين جراء اندلاع عراك مسلح بين مجموعة مواطنين في منطقتي مساكن الخضر وسوق مدينة شهبا في السويداء وسط توتر كبير في المنطقة، في حين أُغلقت المحال التجارية كافة في المدينة خوفًا من عود الاشتباكات.