فصائل “الفتح المبين” تنفذ قصفاً جديداً على مواقع قوات النظام بريف إدلب الجنوبي

رصد نشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان، من منطقة “بوتين – أردوغان”، بعد منتصف ليل الأحد – الاثنين، قصفاً صاروخياً نفذته فصائل غرفة عمليات “الفتح المبين”، استهدف مواقع لقوات النظام والمسلحين الموالين لها في قريتي الجرادة وحنتوتين ضمن القطاع الجنوبي من الريف الإدلبي، فيما نفذت قوات النظام قصفاً مدفعياً طال بلدات وقرى خاضعة لسيطرة الفصائل ضمن جبل الزاوية بريف إدلب الجنوبي، كما استهدفت بالرشاشات المتوسطة والثقيلة محاور التماس في سهل الغاب شمال غربي حماة، ولا معلومات عن خسائر بشرية.

وكان المرصد السوري وثق أمس، مقتل عنصر من قوات النظام قنصًا برصاص الفصائل على محور معرة مرخص جنوب إدلب، على صعيد متصل، جددت الفصائل استهدافها بقذائف المدفعية لتجمعات قوات النظام في قرية الملاجة والدار الكبيرة بريف إدلب، فيما قصفت قوات النظام بلدة البارة بجبل الزاوية، دون ورود معلومات عن خسائر بشرية حتى الآن.