في ظروف غامضة.. عائلة تفارق الحياة ذبحا بطريقة وحشية في ريف طرطوس 

أفادت مصادر المرصد السوري لحقوق الإنسان، اليوم، بأن عائلة مؤلفة من الأب والأم وطفليهما تعرضوا للذبح بطريقة بشعة، في ظروف غامضة، وذلك في قرية “يديرة” شرق جسر مرقية في ريف طرطوس، حيث توفيت الأم وطفليها، بينما نجا الأب ولا يزال في المستشفى.
ورصد المرصد السوري في 12 مارس/آذار الفائت، العثور على جثة طبيب مقتولا في ظروف غامضة، على طريق جوبة برغال مفرق الأريزة  في ريف اللاذقية.
ويشغل الطبيب منصب رئيس قسم الأشعة في مشفى “القرداحة” مسقط رأس النظام السوري والتي تعد من أبرز المناطق التي لا تخضع لقانون البلاد، ويحكمها قانون عائلة الأسد وأقربائه.