قوات النظام تواصل تقدمها في ريف حلب الجنوبي.. وتسيطر على أكثر من 9 قرى ومناطق خلال اليوم

تمكنت قوات النظام من تضييق الخناق على نقطة المراقبة التركية في بلدة العيس بريف حلب الجنوبي، بالتزامن مع تقدمها على قريتي مريودة ورسم الورد، فيما تواصل التقدم ضمن مناطق ريف حلب الجنوبي.

وتمكنت قوات النظام من السيطرة على مناطق تل تباريز وأجز ومحاريم وخواري وأباد والمكحلة، وجامعة إيبلا في ريف حلب الجنوبي.

وبذلك، تكون قوات النظام سيطرت على 9 قرى ومناطق ضمن ريف حلب خلال اليوم، كما سيطرت على كامل أجزاء طريق دمشق-حلب الدولي داخل الحدود الادارية لمحافظة إدلب، ما يعني أن 30 كيلومترًا فقط تتمثل في 13 قرية وبلدة لا تزال في أيدي المقاتلين، تفصل قوات النظام عن السيطرة على الطريق بالكامل.

ويعد طريق “M5” أطول الطرق في سوريا بمسافة فاصلة بين محافظتي دمشق وحلب بنحو 356 كم. وكانت قوات النظام بسطت سيطرتها، أمس، على كل من القلعجية وخلصة وزيتان وبرنة وحوير العيس بريف حلب الجنوبي، وواصلت تقدمها نحو السيطرة على باقي أجزاء الطريق.

وكان “المرصد السوري” رصد، اليوم، استمرار المعارك في ريف حلب الجنوبي بين الفصائل ومجموعات جهادية من جهة وقوات النظام والمليشيات الموالية لها من جهة أخرى، بالتزامن مع قصف واستهدافات مكثف بين الطرفين.

 

رباط الدقة العالية لخريطة توزع النفوذ والقوى والصراع في شمال شرق سوريا: