مقتل وجرح 6 عناصر من الفصائل الموالية لأنقرة جراء انفجار لغم في ريف “تل تمر” شمالي الحسكة

رصد المرصد السوري لحقوق الإنسان، انفجار لغم أرضي بمجموعة عناصر من الفصائل الموالية لأنقرة، كانوا ضمن مزرعة في ريف بلدة “تل تمر” الواقعة ضمن مناطق عملية “نبع السلام” بريف الحسكة، حيث أسفر الانفجار عن مقتل عنصرين وإصابة أربعة آخرين بجراح.

وكان المرصد السوري قد أشار في 11 أغسطس الجاري، إلى أن قرى ضمن مناطق “نبع السلام” في ريف الحسكة، تشهد اقتتالا داخليا بين مكونات الفصائل الموالية لتركيا، بسبب خلافها على توزيع المسروقات التي سرقوها من منازل وممتلكات المواطنين في مناطق رأس العين وتل تمر.

وأفادت مصادر المرصد السوري، بأن قرى شلاح وذيابية ريحانية شهدت اقتتالا بين عناصر السلطان مراد من جهة وأحرار الشرقية من جهة أخرى، بعد بيع الأولى حصة الثانية من المسروقات، تزامنا مع استعداد قسم من العناصر لمغادرة مناطق “نبع السلام” والتوجه إلى مناطق أخرى.

كما أسفرت الاشتباكات عن وقوع جرحى من الطرفين، بعضهم بحالات خطيرة.