التحالف الدولي ينفذ عملية إنزال جديدة شرق الفرات ويعتقل برفقة قوات خاصة من قسد أكثر من 15 من خلايا تنظيم “الدولة الإسلامية” جنوب الحسكة

علم المرصد السوري لحقوق الإنسان أن التحالف الدولي عمد إلى تنفيذ عملية إنزال جوي جديدة وذلك في قرية قانا ضمن القطاع الجنوبي من ريف الحسكة، وأبلغت مصادر موثوقة المرصد السوري أن التحالف الدولي وقوات خاصة من قوات سوريا الديمقراطية اعتقلوا نحو 15 شخص من خلايا تنظيم “الدولة الإسلامية” في المنطقة، حيث جرت العملية فجر الثلاثاء الـ 28 من شهر أيار الجاري، ونشر المرصد السوري يوم الجمعة الـ 24 من الشهر الجاري، أن قوات سوريا الديمقراطية تمكنت من إلقاء القبض على عنصرين اثنين من تنظيم “الدولة الإسلامية” وذلك إثر مداهمات نفذتها في منطقة إصلاح قرية البوخاطر بريف ديرالزور الشرقي، فيما كان المرصد السوري نشر في الـ 21 من الشهر الجاري، أنه أن مسلحين مجهولين يستقلان دراجة نارية أطلقا النار على عناصر من قوات سوريا الديمقراطية بالقرب من سكة القطار بأطراف مدينة البصيرة بالقطاع الشرقي من ريف دير الزور، الأمر الذي تسبب بخسائر بشرية، حيث قضى 3 عناصر من قسد في إطار الفلتان الأمني المتصاعد والعمليات المتواصلة من قبل خلايا تنظيم “الدولة الإسلامية” ضمن مواقع سيطرة قسد في منطقة شرق الفرات، ومع سقوط مزيد من الخسائر البشرية، يرتفع إلى 303 شخص من المقاتلين والمدنيين والعاملين في المجال النفطي والمسؤولين في جهات خدمية، ممن اغتيلوا ضمن 4 محافظات هي حلب ودير الزور والرقة والحسكة بالإضافة لمنطقة منبج في شمال شرق محافظة حلب، والتي تسيطر عليها قوات سوريا الديمقراطية حيث رصد المرصد السوري اغتيال هذه الخلايا لـ 83 مدني من ضمنهم طفلان اثنان ومواطنتان في ريف دير الزور الشرقي وريف الحسكة ومدينة الرقة وريفها ومنطقة منبج، إضافة لاغتيال 216 مقاتلاً من قوات سوريا الديمقراطية بينهم قادة محليين في المناطق ذاتها، فيما قضى 4 من عناصر التحالف الدولي، كما أحصى المرصد السوري لحقوق الإنسان سقوط عشرات الجرحى جراء عمليات الاغتيال هذه.

ونشر المرصد السوري في الـ 19 من شهر أيار الجاري، أنه رصد عملية اغتيال جديدة في مناطق سيطرة قوات سوريا الديمقراطية بريف دير الزور الشرقي، حيث أطلق مسلحون مجهولون النار على رجل وهو عضو المجلس التشريعي لقسد في دير الزور وسط سوق بلدة ذيبان بريف دير الزور الشرقي، ما أسفر عن مقتله على الفور، ونشر المرصد السوري قبل ساعات أنه شهدت بلدات وقرى الطيانة والشنان ودرنج بريف دير الزور الشرقي، حملة دهم من قبل قوات سوريا الديمقراطية ضمن اليوم الخامس من حملتها الأمنية في عموم مناطق سيطرتها في ريف دير الزور بحثاً عن أسلحة وذخائر وخلايا تابعة لتنظيم “الدولة الإسلامية”، حيث علم المرصد السوري لحقوق الإنسان أن قوات سوريا الديمقراطية اعتقلت نحو 7 أشخاص وإقتادتهم إلى جهة مجهولة، ونشر المرصد السوري لحقوق الإنسان يوم الـ 17 من شهر أيار/ مايو الجاري أنه رصد مواصلة قوات سوريا الديمقراطية لحملتها الأمنية الكبرى في عموم مناطق سيطرتها ضمن محافظة دير الزور، وذلك لليوم الثالث على التوالي، حيث رصد المرصد السوري مداهمات واسعة نفذتها قسد ضمن بلدات وقرى بريف دير الزور بحثاً عن أسلحة وذخائر وخلايا تابعة لتنظيم “الدولة الإسلامية” وعلم المرصد السوري أن قسد تمكنت من اعتقال أكثر من 40 من خلايا التنظيم ومطلوبين لها.

ونشر المرصد السوري يوم الخميس الـ 16 من الشهر الجاري، أنه تتواصل الحملة الأمنية الكبرى لقوات سوريا الديمقراطية في يومها الثاني على التوالي ضمن مناطق سيطرتها في محافظة دير الزور، وذلك بعد الأرتال الضخمة التي استقدمتها مساء أمس الأول من آليات ومدرعات وآلاف المقاتلين الذين يشاركون في هذه الحملة، التي تهدف بشكل رئيسي لضبط الأمن والحد من الفوضى والفلتان الأمني عبر ملاحقة خلايا يتبعون لتنظيم “الدولة الإسلامية” ومطلوبين آخرين لقسد بالإضافة مداهمات مناطق ومواقع بحثاً عن السلاح والذخائر، ونشر المرصد السوري يوم أمس الأربعاء، أنه رصد إطلاق نار نفذها مجهول سوق قرية درنج بريف ديرالزور الشرقي، حيث أطلق النار على تجمع أشخاص في المنطقة، الأمر الذي تسبب بمقتل 3 أشخاص بينهم عضو العلاقات العامة للمجلس للتشريعي لقسد في ديرالزور، كما تسبب الاستهداف بإصابة آخرين مما يرشح ارتفاع أعداد الذين قضوا، ونشر المرصد السوري صباح أمس الأول الأربعاء، أن قوات سوريا الديمقراطية عمدت إلى استقدام أرتال عسكرية تابعة لها إلى مناطق سيطرتها في محافظة دير الزور وذلك لبدء حملة أمنية جديدة تستمر لمدة 5 أيام بحثاً عن خلايا لتنظيم “الدولة الإسلامية” ومطلوبين لها في ظل الفوضى والفلتان الأمني الذي تعيشه عموم مناطق قسد شرق الفرات، حيث رصد المرصد السوري إقدام قوات سوريا الديمقراطية خلال ساعات متأخرة من الليل على تنفيذ حملات دهم وتفتيش في قريتي أبو النيتل والسجر ضمن القطاع الشمالي من ريف دير الزور، وذلك بحثاً عن مطلوبين لها وخلايا لتنظيم “الدولة الإسلامية” وأسلحة وذخائر، حيث جرت مداهمات العديد من المنازل والمحال دون معلومات عن اعتقالات حتى اللحظة، ونشر المرصد السوري في الـ 13 من شهر أيار الجاري، أن مسلحين مجهولين عمدوا إلى إطلاق النار على شخصين اثنين في بلدة الكشكية بريف دير الزور الشرقي والتي تخضع لسيطرة قوات سوراي الديمقراطية، حيث قضى أحدهما وأصيب الآخر بجراح، ولم ترد معلومات حتى اللحظة عن هوية الذين تعرضوا لعملية الاغتيال هذه، ونشر المرصد السوري في الـ 11 من شهر أيار الجاري، أنه سُمع دوي انفجار في قرية “الصبحة” بريف دير الزور الشرقي، ناجم عن انفجار عبوة ناسفة قرب رتل من الشاحنات التي تحمل المحروقات والتابعة لقوات سوريا الديمقراطية في أطراف القرية، ما أسفر عن إصابة شخص بجراح ونشوب حرق في إحدى الصهاريج، ونشر المرصد السوري لحقوق الإنسان قبل ساعات أنه هز انفجار عنيف بلدة “صور” الواقعة بالقطاع الشرقي من ريف دير الزور، وذلك اليوم السبت الـ 11 من شهر مايو الجاري، تبين أنه ناجم عن انفجار دراجة نارية مفخخة في البلدة، ما أسفر عن سقوط عدد من الجرحى في صفوف عناصر قوات سوريا الديمقراطية، ونشر المرصد السوري يوم أمس الجمعة، أنه لا تزال الفوضى تتسيد الموقف ضمن مناطق سيطرة قوات سوريا الديمقراطية شرق الفرات، بالإضافة للفلتان الأمني المتصاعدة والمستمر في المنطقة، حيث رصد المرصد السوري العثور على جثة شخص مقتولاً بالقرب من مدينة البصيرة بالقطاع الشرقي من ريف دير الزور، وعلم المرصد السوري أن القتيل يعمل حارس على أحد آبار النفط في المنطقة.

ونشر المرصد السوري يوم الخميس الـ 9 من شهر أيار الجاري، أنه يتواصل الفلتان الأمني في مناطق سيطرة قوات الديمقراطية، حيث رصد المرصد السوري لحقوق الإنسان حادثة جديدة في إطار الفلتان الأمني تمثلت بمقتل عنصر من قوات سوريا الديمقراطية، برصاص مجهولين على أطراف قرية الحريجية بريف دير الزور الشمالي، ونشر المرصد السوري في الـ 8 من شهر أيار / مايو الجاري أنه رصد العثور على جثتين لعنصرين من قوات سوريا الديمقراطية مقتولين بعدة طلقات نارية ومرميا جثمانهما على أطراف بلدة البصيرة بريف دير الزور الشرقي، ضمن العمليات المستمرة لخلايا تنظيم”الدولة الإسلامية” ضمن “غزوة الثأر لولاية الشام”، ونشر المرصد السوري لحقوق الإنسان في الـ 4 من شهر أيار/ مايو الجاري أنه رصد حادثة جديدة من الفلتان الأمني المستمر في مناطق سيطرة قوات سوريا الديمقراطية، حيث أطلق مسلحون مجهولون النار على رجل من قرية الحصان بريف دير الزور الغربي، ما أسفر عن مقتله على الفور قبل أن يلوذوا بالفرار، ونشر المرصد السوري لحقوق الإنسان في الـ 28 من شهر نيسان/ أبريل الفائت أنه رصد انفجار لغم أرضي بسيارة قيادي في مجلس دير الزور العسكري المنضوي تحت راية قوات سوريا الديمقراطية، قرب بلدة الصور بريف دير الزور الشمالي، ما أسفر عن مقتل 3 من مرافقي القيادي، بالإضافة لإصابته بجراح خطيرة، وذلك ضمن استمرار نشاط خلايا تنظيم”الدولة الإسلامية” ضمن “غزوة الثأر لولاية الشام” ضد قوات سوريا الديمقراطية في منطقة شرق الفرات.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة