للمرة الأولى منذ 52 يوم.. طائرات النظام الحربية تعاود قصف منطقة “بوتين – أردوغان” عبر غارات استهدفت مناطق بسهل الغاب وريف إدلب الغربي

رصد المرصد السوري لحقوق الإنسان تحليق لطائرات النظام الحربية في سماء منطقة “بوتين – أردوغان” صباح اليوم الاثنين، بالتزامن مع تنفيذها غارات عدة، استهدفت خلالها أماكن في منطقة محطة زيزون الحرارية بسهل الغاب في ريف حماة الشمالي الغربي، والكفير والشيخ سنديان، ومحيط البشيرية ومحيط معمل السكر والجانودية بريف مدينة جسر الشغور بالإضافة لمدينة جسر الشغور غرب إدلب، حيث تأتي الضربات هذه للمرة الأولى منذ منتصف شهر أيلول/سبتمبر الفائت، على صعيد متصل قصفت قوات النظام بعد منتصف ليل الأحد – الاثنين وصباح اليوم أماكن في حاس وكفرومة وكفرسجنة والتح ومعرة حرمة وتحتايا وتل النار وأم جلال والمشيرفة بأرياف إدلب الجنوبية والشرقية والجنوبية الشرقية، دون أنباء عن خسائر بشرية إلى الآن.

ونشر المرصد السوري خلال الساعات الفائتة، أنه تناوبت طائرتان مروحيتان على إلقاء البراميل المتفجرة على محور كبانة بريف اللاذقية الشمالي، بالتزامن مع قصف بري متقطع يستهدف محاور جبل الأكراد والطرقات المتصلة بها في ريف جسر الشغور الغربي، كما استهدفت قوات النظام بالقذائف الصاروخية كل من بداما ومحيط الناجية ومحيط الغسانية بريف إدلب الغربي، ما تسبب في إصابة 3 أشخاص بجروح متفاوتة، وبالتزامن مع تحليق طائرات الاستطلاع الروسية استهدفت قوات النظام البرية كل من التح وتحتايا وأم جلال ومحور الكتيبة المهجورة غرب أبو الضهور بريفي إدلب الجنوبي والشرقي.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة