وقفة احتجاجية ضد المجلس المحلي بـ”دير الزور” تطالب بخدمات ودعم أسر شهداء مجزرة الشعيطات 

شارك العشرات من أبناء الشعيطات في وقفة احتجاجية، اليوم، ضد فساد المجلس المدني بدير الزور وللمطالبة من خلالها دعم أسر شهداء مجزرة الشعيطات عام 2014 وتحسين الخدمات وتجهيز مشفى في المنطقة وفتح معبر نهري إلى مناطق سيطرة قوات النظام في إطار خدمة منطقتهم.
كان المرصد السوري لحقوق الإنسان رصد، في 10 يناير/كانون الثاني، عدة تظاهرات خرجت في دير الزور، حيث خرجت مظاهرة عند دوار المنطقة الصناعية وتجمع المتظاهرون وتوجهوا إلى دوار المعامل شمال مدينة ديرالزور. وفي بلدتي الشحيل وأبو حمام بريف دير الزور الشرقي خرجت تظاهرة، طالب المتظاهرون خلالها بإصلاح ما أفسدته الحرب. وحمل المتظاهرون صوراً لشهداء مجزرة الشعيطات الذين قضوا على يد تنظيم “الدولة  الإسلامية” قبل خمس سنوات. كما طالب المتظاهرون بإسقاط النظام وطرد المليشيات الإيرانية من ريف دير الزور، ونادوا بنصرة لمحافظة إدلب.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة