الفصائل الموالية لتركيا تقصف الجبهة الغربية في تل أبيض بالأسلحة الثقيلة.. وقصف من داخل الأراضي التركية على عدة قرى

علم المرصد السوري لحقوق الإنسان، من مصادر موثوقة، أن الفصائل الموالية لتركيا بدأت قصفا عنيفا بالأسلحة الثقيلة على الجبهة الغربية في تل أبيض. ورصد “المرصد السوري” قصفا من داخل الأراضي التركية على قرية “سليمة” وعدة قرى أخرى، فيما أشارت مصادر إلى أن حشودا كبيرة من فصائل ما يسمى بـ”الجيش الوطني” الموالي لتركيا، تجمع أسلحة ثقيلة في منطقة مطاحن ريف تل أبيض، تحضيرا لهجوم واسع على الجبهة الغربية في تل أبيض، وسط أنباء عن نية للتوجه نحو مدينة عين العرب (كوباني).
كان المرصد السوري لحقوق الإنسان رصد، أمس، تعزيزات عسكرية للفصائل الموالية لتركيا في محيط عين عيسى. وأفادت مصادر بأن التعزيزات في إطار عمل عسكري تعده الفصائل الموالية لتركيا خلال أيام قليلة، على بلدة عين عيسى شمال الرقة.
ورصد المرصد السوري لحقوق الإنسان، في 16 يناير/كانون الثاني، قصفا صاروخيا نفذته القوات التركية والفصائل الموالية لها على قرى خاضعة لسيطرة قوات سوريا الديمقراطية في ريف مدينة تل أبيض شمال مدينة الرقة، دون معلومات عن خسائر بشرية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة