في انتهاك جديد لحقوق المواطنين.. قوات النظام تعرض أملاك المعارضين للإيجار في دير الزور

محافظة دير الزور: حصل المرصد السوري لحقوق الإنسان، على وثائق من مدينة موحسن بريف دير الزور الشرقي، الخاضعة لسيطرة النظام والميليشيات الإيرانية، تفيد بقيام مخاتير المدينة وأعضاء الفرق الحزبية والفلاحية التابعين للنظام، بعرض أملاك المعارضين والذين صدر بحقهم قرار “الحجز الاحتياطي” في وقت سابق، للإيجار، وبحسب مصادر المرصد، فإن جميع الممتلكات من منازل ومحال وأراض زراعة يقدر عددها بنحو 250 أرض عرضت للايجار، غالبية أصحابها مهجرين من المنطقة، إما إلى الشمال السوري أو مناطق سيطرة قوات سوريا الديمقراطية، أو متواجدين خارج البلاد.

المرصد السوري لحقوق الإنسان، أشار يوم أمس إلى أن عناصر ميليشيا عراقية موالية لإيران، جديدة، تطلق على نفسها “مقاتلي نينوى” عمدوا إلى الاستيلاء على بناء سكني قرب السجن القديم في مدينة البوكمال بريف دير الزور وطردوا 4 عوائل من منازلهم بهدف تحويل تلك المنازل إلى مقرات عسكرية.
ووفقًا لمصادر المرصد السوري، فإن مقاتلي ميليشيا “نينوي” عمدوا إلى سرقة أثاث المنازل التي استولوا عليها.

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد