المرصد السوري لحقوق الانسان

مظاهرة شعبية جديدة لأهالي مدينة الشدادي ضد قوات سوريا الديمقراطية والتحالف الدولي

رصد المرصد السوري لحقوق الإنسان مظاهرة شعبية جديدة، خرج بها أهالي وسكان مدينة الشدادي بريف الحسكة الجنوبي، تنديداً بسياسة قوات سوريا الديمقراطية والتحالف الدولي، حيث قام المتظاهرون بإحراق الإطارات المطاطية وقطع الطرق بها، بالإضافة لإغلاقهم لمدخل المدينة الشرقي.

وكان المرصد السوري رصد في الخامس من الشهر الجاري، مظاهرة خرج بها أهالي مدينة الشدادي الخاضعة لسيطرة قوات سوريا الديمقراطية بريف الحسكة الجنوبي، حيث طالب المتظاهرون بمحاكمة المسؤولين عن مقتل أحد المتظاهرين برصاص “قوى الأمن الداخلي”، كما جدد المتظاهرون مطالبهم بتحسين الوضع المعيشي.

كما كان المرصد السوري رصد في الرابع من شهر حزيران الجاري، مظاهرة خرج بها العشرات من أهالي مدينة الشدادي الخاضعة لسيطرة قوات سوريا الديمقراطية بريف الحسكة الجنوبي، تنديداً بالوضع المعيشي والغلاء الفاحش الذي تشهده المنطقة، وعمد المتظاهرون بإغلاق الطرق وإشعال الإطارات المطاطية، فيما عمدت قوى الأمن الداخلي بالتصدي للمظاهرة وإطلاق الرصاص الحي بغية تفريقها، ما أدى لسقوط عدة جرحى في صفوف المدنيين بالإضافة لوفاة أحدهم.

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول